النجاح والسعادة

أنجيلينا جولي

أنجيلينا جولي، الممثلة الأمريكية التي حيرت العالم بإنسانيتها، هي أشهر ممثلة عرفتها السنيما الأمريكية هوليوود، أدهشت العالم بأعمالها الإنسانية، ومساعداتها السخية لضحايا الحروب والمحتاجين حول العالم، فمن هي “أنجيلينا جولي” الفنانة وأهم انتاجاتها؟، ومن هي *أنجيلينا جولي* الإنسانة وأهم إنجازاتها؟

أنجيلينا جولي الفنانة

أنجيلينا جولي
أنجيلينا جولي

ولدت في الرابع من يونيو سنة 1975 بلوس أنجلس بالولايات المتحدة الأمريكية، دخلت المسرح بسن 11 سنة، وابتعدت عنه لفترة ثم عادت إليه في سن السادسة عشر برفقة والدها ثم برفقة أخيها جيمس هفين حصلت على أول دور بطولي سنة 1995، انتظرت حتى عام 2000 لتحقق نجاحًا كبيرًا في فيلم “لارا كرافت” الذي أصبحت من خلاله أعلى الممثلات أجرًا في هوليوود.

بلغة شهرتها القمة سنة 2005 مع النجم براد بيت من خلال فلمهما الناجح “ميستر آند ميسيز سميث” بعد ذلك قررت خوض تجربة الإخراج من خلال فيلمها “بلاد الدم والعسل”.

هذه التجربة الفنية الناجحة رشحتها لنيل عدة جوائز فما بين سنة 2000 و2009 حصلت مرتين على جائزة “غولدن غلوب” كأحسن ممثلة في فلم إستبدال.

أنجلينا جولي الإنسانة

وعن أعمالها الإنسانية.

  • لديها سبعة أطفال، أربعة منهم تبنتهم قبل زواجها من النجم
  • براد بيت من دول مختلفة خلال زياراتها لعدة دول، وهم:
  • موكوس من كمبوديا، في العاشر من مارس 2002
  • زهرة مرلي من إثيوبيا، في الثامن من يناير سنة 2005
  • بكس شين من الفيتنام، في نفس السنة (2005)
  • بعد تبنيها لثالث أطفال أنجبت أنجلينا أول أولادها شيلوه نوفل في السابع والعشرين من مايو سنة 2006 إثر عملية قيصرية في ناميبيا،
  • وقد بيعت صوره وهو حديث الولادة لمجلات عالمية بمبالغ وصلت إلى 4،1 مليون دولار.
  • ثم في الثاني عشر من يونيو أنجبت توأمها الذي وصلت إرادات صورهما ل 14 مليون دولار أمريكي كأعلى نسبة مبيعات لصور المشاهير.
  • وكآخر تجربة لها في التبني اختارت الطفل السوري موسى الذي كان ضعيف البنية وفي حالة سيئة عندما رأته

أنجيلينا جولي كإنسانة وأهم إنجازاتها

أنجيلينا جولي
أنجيلينا جولي
  • خلال تصويرها لفيلمها بكمبوديا سنة 2000 بدأ اهتمامها بالشؤون الإنسانية إذ قامت بزيارة أكثر من 20 بلدًا في كافة أنحاء العالم لمساعدة ملايين المحتاجين والنازحين، فتوجت سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة الأمريكية سنة 2001.
  • تمثلت أهم إنجازاتها في كونها أول شخص يمنح جائزة مواطن العالم من رابطة المراسلين المعتمدين لدى الأمم المتحدة، خلال سنة 2005 منحت الجنسية الكمبودية تقديرًا للجهود الواسعة التي بذلتها في الدول الآسيوية.
  • في نفس السنة منحت أيضًا الجائزة الإنسانية العالمية من قبل رابطة الأمم المتحدة الأمريكية ومجلس الأعمال التجارية تقديرًا لأعمالها.
  • كما أطلقت في نفس السنة المركز الوطني للأطفال اللاجئين والمهاجرين والمختص بتقديم المساعدات القانونية للمطالبين باللجوء السياسي من الأطفال الذين لا يتمتعون بأي تمثيل قانوني.
  • في 2006 أعلنت تأسيس مؤسسة بشراكة مع زوجها براد بيت.
  • كانت لها رحلات عديدة ما بين 2007 و2008 انطلقت من السودان إلى تشاد وأفغانستان وصولًا إلى سوريا والعراق.
  • أصبحت بعدها عضو في مجلس العلاقات الخارجية الأمريكية.
  • خلال رحلاتها تبرعت بمبالغ خيالة وصلت لمليون دولار أمريكي لمساعدة المتضررين بإقليم دارفور و 4، مليون دولار و14 مليون دولار
  • حصلت عليها من بيع صور أطفالها الثلاثة اللذين أنجبتهم للمجلات العالمية، وقد كان لدار الأيتام لابنتها زهرة حصة الأسد من هذه المبالغ.
  • انجلينا جولي أعطت العالم درس بأن الإنسانية ومساعدة المحتاجين ليس لها علاقة بدين أو عرق أو حدود بل يكفي أن تكون إنسانًا.

شاهد ايضا؛ –حليمة يعقوب المسلمة المحجبة التي حكمت أقوى بلدان العالم(سنغافورة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى