حيوانات اليفة

استفراغ القطط: دليلك الشامل ما هو أسبابه وكيفية علاجه والوقاية منه

استفراغ القطط حيث تتقيأ جميع القطط من حين لآخر، ولكن هناك اعتقاد خاطئ بأن القيء سلوك طبيعي للقط وإذا كانت قطتك تتقيأ أكثر من مرة في الأسبوع، أو حتى بشكل مستمر كل بضعة أسابيع، يجب أن ترى الطبيب البيطري ولكن القيء المتكرر ليس سلوكًا طبيعيًا لقطتك، حيث يمكن أن تصاب القطط باضطراب في المعدة لأسباب عديدة وإذا كانت قطتك تتقيأ كثيرًا، فحدد موعدًا مع الطبيب البيطري لمعرفة السبب الأساسي.

لماذا يحدث استفراغ القطط؟

  • قد تتقيأ القطط حتى عندما لا تكون مريضة وإذا تقيأت قطتك بعد الأكل مباشرة، فقد تأكل كثيرًا أو سريعة جدًا.
  • قد يكون رد فعلهم على تغيير في نظامهم الغذائي، أو ربما أكلوا شيئًا لا ينبغي أن يأكلوه مثل الشريط المطاطي أو قطعة من الخيط.
  • يمكن إلقاء اللوم على كرات الشعر أيضًا حيث يمكن للقطط ذات الشعر الطويل أو القطط التي تعتني بنفسها في كثير من الأحيان أن تتعثر في بطونها ولا بأس أن تتقيأ قطتك كرة شعر كل أسبوع أو أسبوعين لتجنب انسداد أمعائها.
  • مع ذلك، لا يجب أن يكون تمرير كرات الشعر مؤلمًا لقطتك ولتسهيل الأمر، يمكنك تمشيط فراء قطتك بانتظام أو إعطائها مكملات لا تستلزم وصفة طبية.
  • يمكن تقسيم القيء إلى فئتين رئيسيتين: القيء المزمن والحاد ويعني القيء المزمن التقيؤ بشكل منتظم (شهريًا على الأقل، ولكن يمكن أن يكون يوميًا) لفترة طويلة من الزمن. عادة ما تتقيأ القطة مرة أو مرتين مع كل مرة وعندما تبدأ القطة التي لا تتقيأ عادة بالتقيؤ، فهذا هو النوع الحاد.

أسباب أخري تسبب استفراغ القطط

تشمل الحالات الأخرى الأكثر خطورة التي يمكن أن تتسبب في تقيؤ قطتك ما يلي:

  • الأجسام الغريبة في الجهاز الهضمي، تقرحات، التهاب في المعدة.
  • حساسية الطعام.
  • التسمم: الزنابق.
  • الطفيليات المعوية.
  • مرض التهاب الأمعاء.
  • داء السكري.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • مرض كلوي.
  • الأدوية: العلاج الكيميائي، المضادات الحيوية، مضادات الالتهاب.
  • النظام الغذائي: عدم تحمل النظام الغذائي لشيء ما في الطعام، والتغيير المفاجئ في النظام الغذائي، وتناول الطعام الميت.
  • ضعف الأعضاء: أمراض الكبد وأمراض الكلى والتهاب البنكرياس.
  • الغدد الصماء: فرط نشاط الغدة الدرقية (فرط نشاط الغدة الدرقية)، ارتفاع الكالسيوم، الحماض الكيتوني السكري.
  • الجهاز العصبي: مرض الدهليز (يمكن أن يترافق مع أمراض الأذن الداخلية)، والتهاب الدماغ (التهاب بطانة الدماغ)، والسرطانات
  • المعدية: التهاب الصفاق المعدي القطط، قلة الكريات البيض لدى القطط، الدودة القلبية.
  • السرطان: يمكن أن يكون سببًا مباشرًا، مثل سرطان الأمعاء، أو سببًا غير مباشر، مثل أورام الخلايا البدينة في الجلد.

يمكن أن تكون هذه الحالات مهددة للحياة، ولكن الاكتشاف والعلاج المبكر يمكن أن يساعد قطتك على أن تحيا حياة طويلة وصحية.

علامات للبحث عنها في قطتك

سيطلب منك الطبيب البيطري تاريخًا شاملاً لصحة قطتك وسلوكها قبل زيارتك، سترغب في البحث عما يلي في قطتك:

  • الخمول أو الاكتئاب.
  • تغير في الشهية أو عادات الأكل.
  • فقدان الوزن.
  • دم في قيئهم.
  • ألم في البطن (إذا كان رد فعلهم قاسياً عند لمسه).
  • تكرار القيء.
  • تغيير في النظام الغذائي.
  • الوصول إلى النباتات أو الأطعمة أو المواد الأخرى.

سيساعد هذا الطبيب البيطري في تحديد ما إذا كانت قطتك بحاجة إلى مزيد من الاختبارات أو عمل الدم.

كيف يحدث استفراغ القطط؟

  • يمكن أن تشعر قطتك بالغثيان قبل أن تتقيأ.
  • يمكن أن تكون مضطربة، أو تسيل اللعاب، أو تبتلع بشكل متكرر.
  • يبدأ القيء بانقباضات شديدة في عضلات بطن قطتك ومن ثم يطردون ما في معدتهم أو حلقهم.
  • قد يبدو سعال القطط مشابهًا للتقيؤ.
  • عندما تسعل قطة، فإنها تنحني على أرجلها الأربعة وتمدد رقبتها للخارج، ثم يسعلون رغوة، والتي قد تبتلعها مرة أخرى على الفور.

لون استفراغ القطط

قد يكون من الصعب تشخيص سبب القيء في القط وتكون معظم حالات القيء الحاد عابرة وتتحسن بمجرد علاج الأعراض والوقت ولكن يوجد بعض ألوان في قيء القطط التي يمكن من خلالها تشخيص بعض الحالات:

  • القيء الأصفر: هذا هو الصفراء ويمكن أن يكون علامة على مرض الكبد، ولكنه يحدث غالبًا مع معدة فارغة ويمكن أن يعني أيضًا أن القطة أكلت شيئًا أصفر.
  • لون القيء صافي: يمكن أن يكون ارتجاع من المريء أو من معدة فارغة.
  • القيء الأبيض الرغوي: مرة أخرى، عادة ما يكون هذا ارتجاع من المريء أو من معدة فارغة.
  • دم في القيء: الدم يخرج من الفم أو المريء أو المعدة.
  • مظهر القهوة المطحونة للقيء: هذا النوع ناتج عن نزيف من المعدة، وهو الأكثر شيوعًا مع القرحة.
  • القيء البني ذو الرائحة الكريهة: يمكن أن يكون من نزيف في الجهاز الهضمي العلوي، أو من أكل شيء بني ورائحة كريهة.
  • طعام غير مهضوم في القيء: هذا يعني أن الطعام لم يغادر المعدة أبدًا ويمكن أن يحدث مع عدم تحمل الطعام أو الحساسية أو الانسداد أو إلى حد كبير أي شيء يسبب تهيج الجهاز الهضمي العلوي.
  • من المهم أن تعرف متى أكلت القطة آخر مرة وعلى سبيل المثال، إذا لم تأكل القطة لمدة يوم وكانت تتقيأ طعامًا غير مهضوم، فقد يشير ذلك إلى إعاقة أو اضطراب في الحركة.

علاج استفراغ القطط

  • يمكن أن يحدث استفراغ القطط بسبب كرات الشعر، فحاول تغيير طعامها إلى طعام يحتوي على صيغة كرة الشعر.
  • يساعد طعام القطط الذي يحتوي على تركيبة كرات الشعر على منع تكون كرات الشعر عن طريق تكسيرها باستخدام إنزيمات معينة.
  • إذا كانت قطتك تتقيأ بسبب الإفراط في تناول الطعام، فقد تحتاج إلى مراقبة وتغيير كمية الطعام الذي تقدمه لها.
  • يمكنك شراء وعاء يجعل قطتك تعمل من أجل طعامها وتأكلها بشكل أبطأ.
  • يمكنك أيضًا محاولة إعطاء قطتك حصصًا أصغر بشكل متكرر خلال اليوم.
  • ومع ذلك، إذا كانت قطتك تتقيأ عدة مرات في اليوم أو عدة أيام متتالية، فقد يكون لديها مشكلة صحية أخرى تحتاج إلى علاج من قبل طبيب بيطري.
  • سيجري الطبيب البيطري اختبارات لتحديد الحالة الأساسية وقد يصف دواءً لمعالجتها.

دواء مضاد للتقيؤ

  • العلاج الشائع الآخر لمعظم أنواع القيء هو إعطاء دواء مضاد للقيء (مضاد للقيء)، والذي يمكن أن يساعد في وقف القيء وبالتالي تقليل فقدان السوائل.
  • يمكن أن تساعد هذه الأدوية أيضًا في تخفيف الانزعاج البطني وجعل القطة أكثر عرضة لتناول الطعام.
  • في بعض الأحيان، يمكن الإشارة إلى واقيات المعدة مثل بيبسيد أو سوكرالفات، ولكن فائدة هذه المواد مطروحة للنقاش ومع ذلك، فهي عادة لا تسبب أي ضرر.
  • إذا كانت مضادات القيء لا توفر تحكمًا كافيًا في الألم، فيمكن إضافة مسكن للألم إلى خطة علاج القطة.

منع القطة من التقيؤ

  • القطط مخلوقات فضولية، ويمكن أن تدخل عن طريق الخطأ في أشياء تجعلها مريضة.
  • من الأفضل إبقاء النباتات السامة أو الأدوية البشرية أو الخيوط أو الخيوط أو الشوكولاتة أو الأشياء الصغيرة الأخرى بعيدًا عن متناول قطتك.
  • قد يأكلون أو يبتلعون هذه العناصر ويسببون مضاعفات في الجهاز الهضمي.
  • إذا كانت قطتك تتقيأ بشكل متكرر، فستحتاج إلى الطبيب البيطري لتشخيص الأسباب الكامنة وراء ذلك.
  • من الأفضل ألا تتردد في اصطحاب قطتك إلى الطبيب البيطري إذا كنت تشك في أنها مريضة.

شاهد أيضا: تزاوج القطط: الدليل الشامل لتزاوج القطط لأول مرة بالتفاصيل

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى