العلاقة بين الازواج

الاثارة الجنسية وبلل المهبل

الاثارة الجنسية وبلل المهبل من أولى خطوات العلاقة الجنسية الناجحة للزوجين، حيث يتم إفراز سائل لزج من المهبل للزوجة ويعمل على تسهيل عملية الإيلاج، بالإضافة إلى أن ذلك السائل يدل على إثارة الزوجة عند بدء المداعبة الجنسية التي تسبق عملية الجماع بين الزوجين، وهناك العديد من الأشخاص يجهلون العلاقة بين وجود سائل بالمهبل والعملية الجنسية لذا يمكن متابعة التالي لزيادة العلم بشأن ذلك.

الاثارة الجنسية وبلل المهبل

السائل المهبلي هو عبارة عن سائل شفاف اللون وعندما يتواجد فإنه يعمل على تسهيل عملية الإيلاج دون حدوث احتكاك ضار بالمهبل أو حدوث ألم.

تختلف كمية السائل المهبلي من امرأة لأخرى، فإن هناك امرأة يتواجد السائل المهبلي بكمية كبيرة عند تعرضها لإثارة جنسية، وامرأة أخرى لديها سائل بدرجة بسيطة أو شبه معدومة، بالإضافة إلى أن كمية الإفرازات المهبلية لا تؤثر على العلاقة الجنسية سوى عند عملية الإيلاج والاحتكاك فقط.

عند بداية المداعبة يبدأ المهبل بالإفراز لتلك السائل حيث أن ذلك يتعلق بالاثارة الجنسية وبلل المهبل، حيث أنه سائل رقيق يعمل على فصل الجانبين للمهبل ومنعهما من الغلق، كما أنه يبقى داخل المهبل ويعمل على ترطيب المنطقة ويحفظها من الجفاف.

يتكون السائل المهبلي من مزيج بين الغدد الدهنية والأوعية الدموية، عندما يتم إفراز تلك السائل يحدث تنشيط الدورة الدموية في منطقة أسفل البطن ومن ثم زيادة تنشيط السائل المهبلي وزيادة كميته.

في حالة عدم تواجد كمية كافية من السائل المهبلي قد يحدث مشكلة في عملية الإيلاج، في ذلك الأحيان يمكن تعويض بلل المهبل بإحدى السوائل الخارجية كالزيوت أو الماء لسهولة العملية.

هناك فائدة أخرى للسائل المهبلي وهي إعطاء العملية الجنسية لذة بشكل كبير، وذلك عند سهولة مرور العضو الذكري بالمهبل دون آلام، بالإضافة إلى أن تلك السائل يعمل على حث الحيوانات المنوية على السير بإتجاه البويضة مما يعزز من فرصة الحمل.

قد يهمك :- أقوى فيتامين لزيادة الرغبة عند النساء

كيف تكون افرازات الاثارة الجنسية 

تتعدد أنواع الافرازات المهبلية لدى السيدات، حيث أن الاثارة الجنسية وبلل المهبل لهما علاقة عكسية، أي كلما زادت الإثارة الجنسية كلما قل الإفرازات المهبلية، وذلك لا يحدث لجميع السيدات.

هناك أنواع عدة من الرجال يختلف تأثيرهم بالسائل المهبلي، فيوجد نوعًا تزداد إثارته الجنسية عند زيادة السائل المهبلي للسيدة ويشعر بأن ذلك ثمة تفاهم في العلاقة الحميمة بينهما، وهناك نوعًا يشعر بالإثارة عند جفاف المهبل وذلك لقوة احتكاك العضو الذكري دون مادة تعمل على الإنزلاق، بينما هناك نوعًا آخر يشعر بالاشمئزاز من تلك الإفرازات.

السائل المهبلي ينتج من مجرى البول، لذا بعض السيدات تعتقد أن السائل المهبلي ما هو إلا بول، ولكن الحقيقة هنا بأنه يشبه البول ولكن لونه أبيض شفاف، بالإضافة إلى أنه يشبه السائل المنوي للذكر ولكنه يخلو من الحيوانات المنوية، كما أنه ذو قوام أخف من السائل المنوي.

تواجه العديد من السيدات مشكلة نقص السائل المهبلي لديها، تلك المشكلة يمكن حلها عن طريق الذهاب للطبيب المختص سواء طبيب نساء أم طبيب أمراض جنسية، وذلك للاطمئنان على الحالة الطبية للسيدة.

كيف تكون افرازات الاثارة الجنسية 
كيف تكون افرازات الاثارة الجنسية 

أسباب نقص كمية السائل المهبلي 

يود العديد من السيدات والرجال أيضًا معرفة سبب نقص كمية السائل المهبلي أو اختفاؤه تمامًا، حيث أن ذلك يرجع لسببين وهم:

سبب عضوي

هناك عدة أسباب عضوية تتعلق بنقص كمية السائل المهبلي للسيدة وذلك يحدث بسبب نقص هرمون الاستروجين المسئول عن تنظيم تلك الإفرازات ويرجع سببها إلى:

  • مرحلة بعد الوضع.
  • مرحلة الرضاعة الطبيعية.
  • وقت انقطاع الدورة الشهرية تمامًا.
  • استخدام عقاقير طبية كوسيلة منع الحمل.
  • فشل المبايض.
  • بعض المشاكل العصبية.
  • الإصابة بالسكري.
  • وجود عدوى جنسية بأمراض خطيرة.
  • عدم النظافة الكافية للمنطقة.
  • وجود التهابات تناسلية أو بولية.
  • إجراء العمليات الجراحية والإشعاعات.

سبب نفسي

هناك أسباب نفسية تعمل على التحكم في كمية الإفرازات المهبلية أو إخفاؤها أو تتعلق ب الاثارة الجنسية وبلل المهبل، وذلك يتشكل في:

  • الخوف من إتمام عملية الجماع.
  • سوء الحالة المزاجية لدى الزوجة أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.
  • قلة الثقافة الجنسية أو الخبرة في تلك الأمور.
  • عدم نجاح الحياة الجنسية بين الزوجين وكونها روتين ملل.
  • الخوف من حدوث آلام بسبب عملية الإيلاج.
  • إقامة العلاقة الجنسية في أوقات غير مناسبة.
  • تناول بعض أنواع المخدرات.
  • زيادة المشكلات اليومية بالعمل أو بالمنزل.
  • جهل الزوج بالمداعبة الجنسية قبل الجماع.

قد يهمك :- ممارسة العادة السرية أثناء الجماع : هل هي مفيدة؟

تغيرات تطرأ على الجسد والأعضاء أثناء ممارسة العلاقة الجنسية

هناك عدة تغيرات تحدث للزوجين أثناء الجماع، حيث من إحداها الاثارة الجنسية وبلل المهبل وترابطهم، وتلك التغيرات هي حدوث حرق لبعض السعرات الحرارية أثناء عملية الجماع بين الزوجين، بالإضافة إلى العطس وغلق العينان وفتحهما سريعًا مرات متتالية، وهناك عدة تغيرات أخرى وهي:

الشعور بالسعادة

تشعر الزوجة بارتخاء الأعصاب أثناء عماية الجماع، حيث تشعر بالراحة والاستجمام وعند حدوث الجماع تشعر بعدم القدرة على التحكم في العضلات أو الأعصاب وهو أشبه بالشلل المؤقت في عضلات الجسم.

إن هرمون البرولاكتين والدوبامين هم أحد الهرمونات المسئولة عن ذلك الأمر، حيث أن ذلك قد يحدث فور إفرازهم، كذلك تشعر الزوجة بالرغبة الشديدة في النوم بعد إتمام عملية الجماع.

تغيرات بالأعضاء التناسلية

يحدث العديد من التغيرات بالأعضاء التناسلية أثر عملية الجماع بين الزوجين وأحد تلك التغيرات هي زيادة حجم منطقة البظر لدى الزوجة وذلك بسبب سرعة تدفق الدم بالجسم، مما يؤدي إلى كبر حجمها.

كذلك منطقة حلمات الثدي، فإنها قد يحدث بها انتصاب أثناء الاثارة الجنسية، وذلك قد يجعلها أكثر حساسية عند اللمس.

يحدث أيضًا احمرار في منطقة الأشفار خارج المهبل، وذلك بسبب تدفق الدم بهما.

افرازات المهبل

يحدث عدة افرازات بالمهبل، وتلك الافرازات تتعلق ب الاثارة الجنسية وبلل المهبل لدى الزوجة، حيث يحدث زيادة في كمية الافرازات المهبلية وذلك بسبب المحفزات الجنسية الخارجية، كيث تعمل تلك الافرازات على تسهيل عملية الجماع.

بالإضافة إلى تراجع لعنق الرحم للخلف لإيجاد مساحة أكبر لعملية الجماع وسير الحيوانات المنوية.

قد يهمك :- أهمية الكلام الجنسي بين الأزواج

تغيرات تطرأ على الجسد والأعضاء أثناء ممارسة العلاقة الجنسية
تغيرات تطرأ على الجسد والأعضاء أثناء ممارسة العلاقة الجنسية

الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية هي آخر مرحلة للعلاقة الجنسية، حيث تدل على إتمامها، وهناك علاقة قوية بين الاثارة الجنسية وبلل المهبل لدى السيدات.

الرعشة الجنسية تحدث للسيدة عه طريق عملية انقباض وانبساط بالرحم والمهبل، مما يزيد من شعورها بالاستجمام والراحة والهدوء بعد الانتهاء من العلاقة الجنسية.

يجب على الزوجين للحصول على الرعشة الجنسية أو الإثارة ببدء الجماع بالمداعبة الجنسية، وذلك تسهيلًا لوصول الزوجة للنشوة سريعًا.

يمكن أن تحدث رعشة الجماع لدى الزوجة لأكثر من مرة من زيادة تدفق السائل المهبلي وبعدها قد يعود المهبل والبظر لوضعه الطبيعي مرة أخرى، وذلك يختلف عن الرجال بحيث يأخذ وقتًا لاستعادة قوته وجعله أكثر قابلية للقذف مرة أخرى.

المسئول عن الرعشة الجنسية عند بعض السيدات هي منطقة جي سبوت G_spot حيث هي منطقة الإحساس بحيث أنها يتم إثارتها سريعًا، وهي تتواجد خارج المهبل من الأمام وهي المسئولة عن زيادة الإثارة الجنسية بدون مرحلة الإيلاج.

من خلال السابق وهو الاثارة الجنسية وبلل المهبل يتم توضيح عدة نقاط وهي أهمية المداعبة الجنسية في بداية العلاقة الحميمة، كما أن بلل المهبل يتعلق بالإثارة الجنسية ويختلف كمية السائل من سيدة لأخرى، كذلك فإنه لا يؤثر على العلاقة الجنسية سوى سهولة عملية الإيلاج فقط.

قد يهمك :-

كيف اقنع زوجي بممارسة الجنس

حكم العادة السرية عند النساء

أضرار العادة السرية عند النساء

هل يمكن حدوث حمل مع ممارسة الجنس السطحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى