العلاقة بين الازواج

البرود الجنسي للمرأة وطرق علاجه

البرود الجنسي للمرأة أو نقص الرغبة الجنسية عند النساء ظاهرة شائعة جدًا وتعتبر الأكثر شيوعًا من بين جميع اضطرابات العجز الجنسي لدى النساء، يمكن أن ينتج نقص الرغبة الجنسية عن مجموعة واسعة جدًا من العوامل، بعضها فسيولوجي وبعضها نفسي، وبعضها يجمع بين الاثنين.

البرود الجنسي للمرأة

البرود الجنسي للمرأة هو عدم الحاجة أو الرغبة في  العلاقة الزوجية، وتلاحظ المرأة عدم وصولها إلى هزة الجماع أو بلوغ النشوة الجنسية، والنفور الشديد من الزوج بسبب عدم اللذة أثناء العلاقة الحميمة.

أنواع البرود الجنسي للمرأة

  • برود جنسي أولي: عندما لا تتعلم الفتاة منذ بداية بلوغها معنى الإثارة، ولا تحصل أبدًا إلى النشوة الجنسية، تقول الإحصائيات الأجنبية أن هناك واحدة من بين عشر نساء تعاني من تلك الحالة.
  • برود  جنسي ثانوي: وهو أن تلاحظ المرأة مرور عدة شهور بدون حاجة ملحّة أو رغبة في ممارسة الجنس، يمكنها ملاحظة ذلك من خلال عدم بلوغها الرعشة الجنسية خلال أغلب الممارسات الحميمة أو تأخرها في بلوغ هزة الجماع، وقلة حدتها عند حدوثها، قد يأتي هذا البرود الجنسي للمرأة أثناء ممارسات زوجية معيّنة، أو ربما يكون في جميع الممارسات بلا استثناء، تشير الدراسات أن 43% من السيدات عانين من تلك الحالة خلال مرحلة ما في حياتهن.

قد يهمك: علاج الضعف الجنسي بالاعشاب للنساء

أنواع البرود الجنسي عند المرأة

أسباب البرود الجنسي للمرأة

هناك أسباب متعددة للضعف الجنسي عند النساء، ومن بينها:

أسباب هرمونية

عندما تنخفض مستويات الهرمونات في الدم التي تساعد على نمو الأعضاء التناسلية والمراحل المختلفة للنشاط الجنسي، فقد يحدث خلل في الوظيفة الجنسية، تعاني النساء بشكل مكثف من هذه المشكلة خاصة بعد استئصال المبيض.

التدخلات الجراحية

العمليات الجراحية المختلفة للأعضاء التناسلية يمكن أن تسبب تلف الأعصاب، ويمكن أن يخل بالتوازن الهرموني ويسبب ضعفًا جنسيًا للنساء بسبب التغيرات التي تحدث في الجسم.

خاصةً بسبب استئصال الثدي (إزالة الثدي) أو عمليات المثانة والأمعاء (إفراغ المثانة أو الأمعاء من فتحة في البطن) تلك العمليات الجراحية تترك جسد المرأة ضعيفًا ويسبب أيضًا البرود الجنسي للمرأة.

العلاج والأدوية

طرق العلاج المختلفة وبعض الأدوية وعادات تعاطي المخدرات تؤثر على العلاقة الجنسية للمرأة بطرق مختلفة، بعض الأدوية المدرة للبول المستخدمة في علاج أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والاكتئاب، والمشاكل الهرمونية والسرطان وآلام المعدة يمكن أن تؤدي إلى تدهور الوظائف الجنسية للنساء.

تجدر الإشارة أن تقليل جرعة الأدوية بطريقة لا تتعارض مع العلاج مفيد أيضًا في تلك الحالات، ويمكن استبدالها بأدوية ذات آثار جانبية أقل، أو في الحالات التي يتعذر فيها ذلك، يمكن إضافة طرق لتنظيم الوظائف الجنسية إلى العلاج .

تقدم العمر

مع تقدم العمر، تضعف العضلات والنسيج الضام في البظر والمهبل، نتيجة لذلك، يقل تصلب البظر وقدرة المهبل على التمدد.

انقطاع الطمث

بسبب انخفاض هرمونات الاستروجين والاندروجين مع انقطاع الطمث، يلاحظ وجود ألم أثناء الجماع وانخفاض الاهتمام بالجنس نتيجة لتقليل حجم ورطوبة المهبل.

أسباب نفسية

تنشئة الطفولة وتجارب الحياة المختلفة والعادات والهواجس المكتسبة في هذه الفترة تؤثر أيضًا على المراحل اللاحقة من حياة الفرد.

الأفراد الذين نشأوا في علاقات أسرية محطمة، مع معلومات جنسية غير صحيحة وغير كافية، أو الذين عانوا من صدمة جنسية في مرحلة الطفولة، يكونون عرضة للضعف الجنسي.

يبدأ البرود الجنسي للمرأة التي تعاني من الاكتئاب، والمشاكل العائلية أثناء الحمل وبعد الولادة، ورد الفعل على الأمراض العضوية، والشيخوخة، والمشاكل الجنسية لدى الشريك، والتعرض للعنف الجنسي، فقدان الحب بين الأزواج، وتدهور العلاقة، والخوف من الفشل الجنسي، والأفكار النمطية الخاطئة عن الجنس، وعدم كفاية المداعبة والاضطرابات النفسية، كل هذا يجعل من الصعب حل المشكلة.

قد يهمك: تعرف على أهم 10نصائح لزيادة الرغبة عند الرجل

ما هي أعراض البرود الجنسي للمرأة

الشكاوى الأكثر شيوعًا عند النساء المصابات بالضعف الجنسي الأنثوي هي كما يلي:

  • قلة أو انعدام الرغبة الجنسية والاهتمام بالجنس.
  • قلة الإثارة أثناء العلاقة الحميمة.
  • قلة أو عدم وجود ترطيب في المهبل أثناء النشاط الجنسي.
  • خدر في الأعضاء التناسلية.
  • النشوة الجنسية صعبة أو معدومة.
  • الألم وعدم الراحة أثناء العلاقة الجنسية.

تشخيص البرود الجنسي للمرأة

يمكن تشخيص البرود الجنسي للمرأة من خلال الفحص البدني الكامل والاختبارات بعد إخبار الطبيب بالتاريخ الطبي والنفسي والاجتماعي والجنسي، لذلك، من الأفضل التقدم إلى فريق رعاية صحية متخصص في هذا المجال وشرح المشكلة وطلب العلاج، وعدم حجب أي معلومات حتى لا تؤثر على التشخيص والعلاج. 

يمكن تقييم الهرمونات مثل سكر الدم الصائم وهرمونات الغدة الدرقية والبرولاكتين التستوستيرون والاستروجين للكشف عن وجود أمراض جهازية .

باستخدام الموجات فوق الصوتية دوبلر، يمكن إجراء تشخيص اضطرابات الأوعية الدموية في الأعضاء التناسلية.

يمكن تقييم حموضة السوائل المهبلية عن طريق قياس درجة الحموضة بمساعدة مقياس الأس الهيدروجيني، ويمكن تقييم العلاقة بين قياس الامتثال المهبلي وحجم المهبل ومقاومة جدار المهبل.

قد يلزم اتباع نهج متعدد التخصصات، بما في ذلك طبيب المسالك البولية و أخصائي الغدد الصماء وطبيب التوليد والطبيب النفسي، في علاج الخلل الوظيفي الجنسي للإناث، بشكل عام، من بين خيارات علاج العجز الجنسي للنساء؛ هناك بعض الأدوية، وأجهزة التفريغ، وطرق التحفيز العصبي، والعلاج النفسي، ومجموعة من هذه الخيارات.

قد يهمك: فواكه تزيد الرغبة عند النساء

تشخيص البرود الجنسي عند المرأة

طرق علاج البرود الجنسي للمرأة

العلاجات الدوائية: وتشمل العلاجات الدوائية، التي يتم تطبيقها بشكل عام لتعويض الهرمونات المستنفدة، وخاصة عند النساء اللائي تعرضن لانقطاع الطمث:

  • الإستروجين
  • التستوستيرون
  • تيبولون
  • البروستاجلاندين E1
  • آلبروستاديل
  • فينتولامين
  • أبومورفين
  • مثبطات Phosphodiesterase 

أجهزة فراغ البظر: جهاز تفريغ البظر، المصمم لعلاج الضعف الجنسي بسبب عدم كفاية الدورة الدموية في الأعضاء التناسلية، مفيد في زيادة الدورة الدموية ونسبة العضلات الملساء في البظر، يخلق تأثير شفط ناعم على البظر قبل أن يدخل الجسم ويزيد من بلل المهبل وتعزيز النشوة الجنسية.

تحفيز العصب عبر الجلد (TENS): يستخدم في النساء اللواتي يعانين من مشاكل في الإثارة والنشوة، إنه جهاز محمول به قطبين كهربائيين ويعمل بالبطارية، يتم إجراء تحفيز العصب لمدة ساعة واحدة كل يوم بالترددات والشدة التي يحددها الطبيب مع وجود أقطاب كهربائية متصلة بالجزء الداخلي من الكاحل على فترات 15 سم. 

يظهر تأثيره عن طريق التحفيز غير المباشر للأعصاب التي تنتقل إلى الأعضاء التناسلية وتنظيم الآليات الانعكاسية للأعصاب التي تنتقل إلى الأعضاء التناسلية في النخاع الشوكي، بهذه الطريقة، هناك زيادة في شدة الإثارة والترطيب والنشوة الجنسية.

تمارين العضلات: تدرس تمارين العضلات (تمارين كيجل) للنساء اللواتي يعانين من آلام جنسية واضطرابات في الاتصال الجنسي مثل التشنج المهبلي للحصول على معلومات أساسية عن أعضاءهن التناسلية والاسترخاء قبل الجماع. 

يوصى بالتطبيق من خمس إلى ست مرات يوميًا لمدة أربعة إلى ستة أسابيع لعلاج البرود الجنسي للمرأة.

العلاج النفسي: يمكن ملاحظة المشاكل النفسية والاجتماعية المختلفة في المرضى الذين يعانون من البرود الجنسي، تكون هذه المشكلات النفسية الاجتماعية أحيانًا سببًا وأحيانًا نتيجة للضعف الجنسي، يمكن أن تؤدي الاضطرابات في الحياة الجنسية إلى احتكاكات وتدهور العلاقات بين الأزواج.

قد يكون العلاج النفسي والعلاج الجنسي مطلوبين في علاج البرود الجنسي للمرأة، أو لدى الأزواج الذين يعانون من خلل وظيفي جنسي، الاستشارة النفسية والدعم العلاجي مهم للغاية من حيث مساعدة المريض وشريكه في التعامل مع المشكلة، وكذلك المساعدة في تحديد المشكلة وحلها.

قد يهمك:

أكلات تزيد الرغبة عند النساء 

مشروبات تزيد الرغبة عند النساء

متى تقل الرغبة الجنسية عند النساء

علاج التوتر النفسي الجنسي عند النساء

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى