الصحة

ما هي الجرثومة الحلزونية

كثيرا ما يتساءل الناس ما الجرثومة الحلزونية، جرثومة المعدة هي بكتيريا H Pylori وتنمو في المعدة وتسبب أعراضًا مثل آلام المعدة والانتفاخ والتجشؤ وغيرها ويمكن أن يساعد النظام الغذائي والمكملات الغذائية والعشبية في القضاء على البكتيريا لمنعها من التأثير على الهضم والأمعاء والجوانب الأخرى لصحتك.

معلومات عن الجرثومة الحلزونية

الجرثومة الحلزونية
الجرثومة الحلزونية

هو مرض يسبب التهاب المعدة والأمعاء، حيث يصيب هذا الالتهاب بطانة المعدة والأمعاء، مما يسبب الإسهال والقيء.

سبب الجرثومة الحلزونية H Pylori ، أو Helicobacter Pylori ، هي بكتيريا يمكن أن تنمو في المعدة وتتراوح معدلات الإصابة بين 20-50٪ من الناس وما يصل إلى 80٪ في بعض البلدان، إنها بكتيريا على شكل حلزون يمكنها الحفر من خلال بطانة المعدة وحفرها.

يخفف H Pylori بطانة المعدة، مما يتسبب في ضمور (أو تلف) والتهاب وهذا يجعل معدتك حساسة لحمض الهيدروكلوريك (HCL) والإنزيمات وعصائر المعدة على الرغم من أنك بحاجة إليها من أجل الهضم السليم ونتيجة لذلك، تتوقف عن تحمل الأطعمة التي كنت تستمتع بها بشكل مريح من قبل مثل بعض الفواكه أو الخضار أو البروتينات ويمكن أن يقلل H Pylori من قدرتك على هضم الأطعمة، والذي بدوره سيؤثر على مدى جودة امتصاص العناصر الغذائية، مما يؤدي إلى نقص المغذيات.

أعراض الإصابة بجرثومة المعدة

الأعراض الرئيسية للإصابة بالجرثومة الحلزونية هي كما يلي:

  • الإسهال ما لا يقل عن ثلاث مرات براز سائل أو شبه سائل كل 24 ساعة أو براز متكرر أكثر من المعتاد.
  • الشعور المغص الشديد
  • الشعور بالغثيان المتكرر.
  • التقيؤ.
  • يمكن أن تظهر أعراض أخرى أيضًا في بعض الأحيان:
  • الشعور بالحمى خفيفة.
  • الشعور بألم الرأس.
  • الشعور بآلام العضلات.
  • تستمر أعراض التهاب المعدة والأمعاء عادة من 24 إلى 72 ساعة.
  • ومع ذلك، يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى 10 أيام في بعض الحالات، خاصة التي لا تتلقى علاج بشكل سريع.

هل جرثومة المعدة معدية؟

  • عادة ما يكون الشخص المصاب بجرثومة المعدة والأمعاء معديًا عندما تكون لديه أعراض، وخاصة عندما تكون أعراضه شديدة.
  • يمكن أن تظل معدية لبضعة أسابيع بعد اختفاء الأعراض.
  • إذا كانت لديك أعراض التهاب جرثومة المعدة والأمعاء، فمن المهم أن تبقى في المنزل لعلاج نفسك وتجنب انتشار المرض للآخرين حتى تختفي الأعراض.
  • إذا كانت لديك أي أسئلة حول حالتك الصحية، فاتصل بالطبيب المعالج بسرعة.

متى اطلب استشارة الطبيب لعلاج الجرثومة الحلزونية؟

الجرثومة الحلزونية
الجرثومة الحلزونية
  • عادة ما يكون التهاب المعدة والأمعاء غير خطير.
  • فإن معظم الناس يمكنهم الاعتناء بأنفسهم في المنزل ويتعافون من تلقاء أنفسهم دون تناول الأدوية.
  • ومع ذلك، في حالات معينة، من الضروري استشارة الطبيب المعالج.
  • إذا كنت أنت أو طفلك تعاني من إسهال وبرازك متكرر وثقيل أو يحتوي على القليل من الدم؛ أو أنك غير قادر على الشرب أو الاحتفاظ بالسوائل التي شربتها.
  • كنت تعاني من الإسهال ولم تتحسن بعد 48 ساعة حتى بعد اتباعك التعليمات الخاصة بعلاج الإسهال مثل تناول محاليل للجفاف.
  • إذا كان لديك إسهال وحمى أكثر من 38 درجة مئوية تستمر لأكثر من 48 ساعة؛
  • كنت تتقيأ منذ أكثر من 48 ساعة ولم يتحسن حتى لو قمت باتباع التعليمات الخاصة بإعادة ترطيب الجسم من خلال تناول السوائل والأطعمة الغنية بالأملاح والمعادن، لتعويض التي يتم فقدها عن طريق الإسهال.
  • إذا كان لديك إسهال استمر لأكثر من أسبوع.

أقرأ أيضا: ما هي اهم الأطعمة لعلاج جرثومة المعدة 

اذهب على الفور إلى الطوارئ، إذا كنت تعاني مما يلي:

  • لديك الكثير من الدم في برازك أو أن تحول لون برازك إلى اللون الأسود.
  • إذا كان لديك إسهال مع آلام شديدة في البطن.
  • إذا كان لديك إسهال، وعطش شديد، ولم تتبول لأكثر من 12 ساعة.
  • إذا كان لديك قيء متكرر لا يتحسن بعد 4 إلى 6 ساعات.
  • وجود دم (أحمر اللون) في القيء.
  • إذا كانت تعاني من تدهور في حالتك العامة (ضعف، نعاس، تهيج، ارتباك).

العلاجات التي تستخدم في علاج الجرثومة الحلزونية

  • تناول سوائل ترطب الجسم مع تناول الأكل الجيد فهما الطريقتان الرئيسيتان لعلاج جرثومة المعدة والأمعاء.
  • يجب مراجعة الطبيب لأخذ العلاج المناسب والمضاد للجفاف أثناء التهاب المعدة والأمعاء والأكل أثناء التهاب المعدة والأمعاء.

مضاعفات جرثومة المعدة

  • المضاعفات الرئيسية لالتهاب المعدة والأمعاء هي الجفاف.
  • يحدث عندما يتخلص الجسم من الكثير من الماء والأملاح المعدنية الضرورية لعمل الجسم بشكل سليم.
  • لتجنب الإصابة بالجفاف، اتبع النصائح الواردة من الطبيب المعالج في كيفية الحفاظ على نسبة الماء في الجسم أثناء التهاب المعدة والأمعاء بسبب الجرثومة.

الأشخاص المعرضون لخطر حدوث مضاعفات

  • بعض الناس أكثر عرضة للإصابة بالمضاعفات، وهم: الأطفال أقل من عامين؛ والأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر.
  • وكذلك النساء الحوامل عرضة بشكل أكبر للإصابة بمرض جرثومة المعدة.
  • وكذلك الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة مثل مرض السكري.
  • إذا كنت أنت أو طفلك أحد هذه الفئات من الأشخاص وكانت لديك أعراض التهاب المعدة والأمعاء، يجب الاتصال بالطبيب مباشرة وبدون تردد تفادي لزيادة الأعراض، ولأن السيطرة على المرض في بدايته أسهل بكثير من بعد ذلك.
  • تجنب الانتقال والزم المنزل أثناء المرض، حتى لا تنقل العدوى لغيرك، ولتسرع من عملية شفائك.
  • يمكن للشخص المصاب أن ينقل المرض طالما ظهرت عليه الأعراض وحتى بعد أسبوعين من اختفاء تلك الأعراض.
  • يمكن أن يظل الشخص معدي حتى بعد اختفاء الأعراض ببضعة أسابيع، لذلك عليه أن يبقى في المنزل أطول فترة ممكنة.
  • يمكن أن ينتقل التهاب المعدة والأمعاء بسبب جرثومة المعدة عن طريق استهلاك الطعام أو الماء الملوث.
  • يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق الاتصال المباشر مع شخص مصاب، على سبيل المثال عن طريق التقبيل أو مصافحة أيديهم، إذا كانت أيديهم ملوثة بالجراثيم في البراز.
  • يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق الاتصال غير المباشر بالأشخاص أو الأشياء الملوثة عن طريق تناول طعام ملوث بمعاملة شخص مصاب.
  • وكذلك يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق لمس الأسطح أو الأشياء التي قام بلمسها شخص مصاب (على سبيل المثال: مقابض الأبواب والأواني والملابس والألعاب وغير ذلك من الأشياء التي قام بلمسها شخص مصاب بمرض الجرثومة الحلزونية).
  • يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق لمس الأسطح أو الأشياء الملوثة بالبراز أو القيء الخاص بشخص مصاب بجرثومة المعدة، وكذلك عن طريق تنفس القطرات المسقطة في الهواء، على سبيل المثال عن طريق القيء.

طريقة الحماية والوقاية من الإصابة بجرثومة المعدة

يمكن الحماية والوقاية من الإصابة بجرثومة المعدة، وذلك عن طريق اعتماد تدابير بسيطة للنظافة، وذلك منم خلال اتباع تدابير النظافة البسيطة:

  • اغسل يديك كثيرًا بالماء والصابون قدر الإمكان.
  • اغسل يديك كثيرا قبل وأثناء وبعد تحضير الوجبات، وقبل الأكل.
  • اغسل يديك كثيرا بالماء والصابون قبل إرضاع الطفل.
  • قم بغسل يديك جيدا بعد الذهاب إلى الحمام أو مساعدة الطفل على الذهاب إلى الحمام.
  • قم بغسل يديك جيدا بعد تغيير حفاضات الأطفال الخاصة بأطفالك.
  • احرص على نظافة مقعد المرحاض وأي أسطح أو أشياء قد تكون ملوثة بالبراز أو تتقيأ بمطهر مثل الديتول.
  • قومي بوضع حفاضات فائقة الامتصاص على الأطفال الصغار لمنع التسربات، والتي بدورها قد تنقل العدوى من شخص لآخر.
  • تعليم طريقة غسل الأيدي وتنظيف الأسطح بشكل فعال عن طريق وضع إرشادات غسل اليدين عند حوض المياه.
  • قم بتطعيم أطفالك من الفيروسات، التي قد تسبب الإصابة بجرثومة المعدة.

شاهد أيضا: عملية تكميم المعدة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى