الصحة

الزهايمر: أسبابه، أعراضه و كيفية علاجه

شاع مرض الزهايمر في السنوات الأخيرة و ذلك ما أثار استغراب الأطباء و مازالو في بحث متواصل عن أسباب انتشاره بشكل ملحوظ مؤخرا في حين أنه كان نادر الحصول.

يهدد مرض الزهايمر جميع الفئات العمرية لكن كبار السن بشكل أكثر.

مراحل الإصابة بالمرض

تبدأ بعض العلامات بالظهور على المريض منها نسيان بعض التفاصيل البسيطة لكن يتطور الأمر مع الوقت حتى يفقد المصاب الذاكرة تماما.

لا يصاب الإنسان بمرض الزهايمر دفعة واحدة لكن يمر بالعديد من المراحل و هي كالتالي:

  • المرحلة الأولى: في المرحلة الأولى من الإصابة بهذا المرض. و لا يمكنك أن تلاحظ شيئا على المريض لكن في تلك الفترة تحدث تغييرات في الدماغ.
  • المرحلة الثانية: في هذه المرحلة تبدأ ظهور أعراض بسيطة لا تجعلك تفكر بأن الشخص مصاب بالزهايمر. كأن يضع شيئا في مكان و ينساه و هي تحصل مع الجميع.
  • المرحلة الثالثة: يمكن لأي كان أن يلاحظ غرابة تصرفات المصاب لأنه يصبح كثير النسيان إذ يعاود طرح نفس السؤال لأكثر من مرة و ينسى أسماء بعض الأشخاص و بعض التفاصيل التي تخصه.

 

مرض الزهايمر

  • في المرحلة الرابعة: تتفاقم حالته أكثر بظهور علامات جديدة إذ ينسى حتى أشياء تخصه كاسمه و عمره.
  • في المرحلة الخامسة: تلاحظ أن المصاب قد نسي منزله و كل مايحيط به فلا يستطيع الخروج بمفرده.
  • المرحلة السادسة: و هي من أخطر المراحل إذ ينسى المصاب أسماء أفراد عائلته و المقربين منه.
  • المرحلة السابعة: ينسى المصاب حتى كيف يتصرف فلا يجيد الأكل و لا الشرب و لا ارتداء ملابسه.

أعراض مرض الزهايمر

تظهر علامات الإصابة بالزهايمر بعد سن الستين سنة و هذه قائمة أعراضه:

النسيان

إن أول علامات الإصابة بالزهايمر هو نسيانه للكثير من التفاصيل و الأشخاص، فتجده يكثر من طرح الأسئلة من قبيل من هذا؟ أين وضعت هاتفي؟ و يصل به الأمر إلى نسيان المناسبات مثل الأعياد.

لا يعرف الأمكنة

إن المصاب بالزهايمر معرض للضياع لذلك لا يجب تركه يغادر المنزل بمفرده لأنه لا يعرف الأماكن، ففي الكثير من الحوادث يخرج الجد أو الجدة من البيت بمفرده فلا يعرف طريق العودة فيضطر الأهل للبحث في كل مكان.

العجز عن التركيز و الفهم

يواجه المريض صعوبة في استيعاب ما يدور حوله مما يجعله عاجزا عن اتخاذ أي قرار بمفرده فيضطر أفراد أسرته للتصرف عوضا عنه.

عدم القدرة على الحديث بشكل سليم

لا يستطيع المصاب بهذا المرض التواصل بشكل جيد مع الآخر فهو ينسى بعض الكلمات و يستعمل بعضها في غير محله.

أسباب مرض الزهايمر

السن: يؤثر السن على صحة الإنسان العقلية فعند التقدم بالسن يصبح مهددا بالإصابة به.

أحداث الإصابة في الرأس: يتعرض بعض الناس إلى إصابات في الرأس يعتقدون أنها لن تخلف أي أثر لكنها في بعض الأحيان تسرع في الإصابة بالزهايمر.

العامل الوراثي: إن الأشخاص الذين يملكون شخصا مصابا بالزهايمر في العائلة هم الأكثر عرضة لهذا المرض.

بعض العادات السيئة: مثل التدخين و الإدمان على المشروبات الكحولية.

نصائح للوقاية من الزهايمر

لم يتوصل الاطباء إلى حد اليوم من تطوير دواء يعالج هذا المرض بشكل نهائي لذلك لا يمكنك استعمال أي نوع من الدواء دون ان يفحصك طبيبك.

يمكنك الاستعانة بهذه النصائح لانها تجنبك خطر الإصابة به

على مستوى الغذاء

تناول الاطعمة الصحية مع الالتزام بتناول ثلاث وجبات.
الابتعاد عن المشروبات الكحولية و القهوة…
شرب ما لا يقل على 3 لتر ماء يوميا.

ممارسة أنشطة رياضية

تساعد الرياضة على تحسين المزاج، و تخليصك من الضغط فتشعر بعدها بالراحة و تستطيع النوم بهدوء.

ممارسة هوايتك المفضلة: مثل المطالعة، الاستماع إلى الموسيقى، الكتابة و الرسم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى