الدين الاسلامي

طرق جديدة لحفظ القرآن 

طرق جديدة لحفظ القرآن حيث يعتبر القرأن الكريم أهم كتاب مقدس بين المسلمين ، ويحتوي على  المعلومات الأساسية وقواعد الشريعة الاسلامية وسوف نذكر لكم في هذا المقال كيفية حفظه، ولكي يتم تحقق هذا يجب متابعة أربعة أشياء رئيسية من الواجب توافرها إلى الحافظ.

الطريقة الأولى من طرق جديدة لحفظ القرآن

تتمثل تلك الطريقة في تحديد المقدار، بمعنى أن يتم تقسيم السورة الواحدة لأكثر من قسم، وهذا بحسب مقدرة الشخص الحفاظ على حفظ تلك الصورة وهذه الطريقة تعتبر من طرق جديدة لحفظ القرآن على سبيل المثال:

  • سورة الكهف يتم تقسيمها على خمسة مراحل أو أربعة، بقدر المستطاع، ويتم تقسيم الحافظ للسورة التي يريد أن يحفظها من الواجب أن يكون طبقًا للآيات التي ترتبط بالمعنى، فلا يوجد مانعًا لقراءة تفسير الآيات السهل قبل أن يتم حفظها، من أجل زيادة التمكن، مع الحرص على تكرار المقطع لواحد لأكثر من خمس مرات، لكي يستقر في ذهن الحافظ بدون نسيان.
  • عندما ينتهي حفظ أول مقطع يتم حفظ المقطع التالي من آخر آية بأول مقطع، لكي يساهم هذا في الربط بينهما، مع أهمية التكرار على ما حفظ بعناية، والعمل على ربط جميع المقاطع ببعضهما البعض.
    بالرغم من صعوبة  ترابط السورة مرة واحدة، باختلاف الوقت، وكذلك الظروف التي يتم حفظ السورة، ولكن يمكن حل تلك المشكلة من خلال تلاوة السورة كثيرًا مرة واحدة وفي فترة واحدة، ومع مرور الوقت، سوف يتمكن الحافظ من تسميع تلك السورة مرة واحدة.
  • تعتبر تلك الطريق من ضمن الطرق الشائعة ما بين المحفظين والحفاظ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم، كان يتناول القرآن من سيدنا جبريل عليه السلام خمسًا خمسًا، كما أن الصحابة رضي الله عنهم، كانوا لا يحفظون على الجديد إلا بعد أن يتم إتمامه حفظ السور القديمة، ومعرفتهم بما فيها.
  • تدل تلك الطريقة على مساهمتها في الحفظ، وهي من أسهل طرق جديدة لحفظ القرآن للأطفال، والأشخاص الذين ينقصهم خبرة.
  • تساهم هذه الطريقة في التفريق ما بين الآيات التي تتشابه في الألفاظ والتركيب، مع العلم من أنه يجب وضع خطة زمنية من أجل الحفظ، لكي يتم تسهيل تقسيم السورة إلى الحافظ، مع حفظها طبقًا لجدول زمني يتوافق مع أحوال الحافظ وطاقته.

الطريقة الثانية

  • لا يمكن أن يتم حفظ القرآن الكريم بدون مساعدة من الله عز وجل، ولذلك يعتبر الإخلاص لله سبحانه وتعالى لحفظ القرآن الكريم، وتعد الاستعانة به من أفضل الطرق وأنفعها، مع الإضافة إلى أن حافظ القرآن الكريم له منزلة كبيرة ينالها.
  • كما أننا نشير إلى أن تلك الطريقة تتمثل بأهمية تواجد شيخ متقن بالتلاوة والتجويد وكذلك الترتيل، لكي يتناول الحافظ بالتعليمات، ويقص عليه ما يتم حفظه من آيات، فيعدل الشيخ له تلاوته، وبعد ذلك يكون كافة الجهودات على الحافظ، وذلك من خلال ترديد ما يتم حفظه من الآيات طول اليوم، لكي يتمكن من الحفظ.
  • مع الاستمرار في مراجعة جميع ما تم حفظه في الأيام القادمة، وتثبيته وترسيخه في الذهن من خلال كثرة القراءة.
  • يتم قراءة منه وردًا يوميًأ، كما أن أحسن الأوقات لحفظ القرآن الكريم والمراجعة على ما تم حفظه يكون في فترة الفجر، سواء أكان بعد الفجر أو قبله.
  • يجب على الحافظ بأن يكون من الأشخاص الصابرين في الحفظ، لأن الصبر هو الذي يعين الحفاظ على الاستمرارية وهذه من طرق جديدة لحفظ القرآن.

الطريقة الثالثة

تلك الطريقة تسمى بطريقة الحصون الخمسة، وهي تعتبر من أسهل الطرق وأبسطها في حفظ القرآن الكريم في وقت قصير وهي من طرق جديدة لحفظ القرآن، وتم تلخيصها في خمس حصون، وهم:

1-أول حصن:

  • الاستمرار لقراءة القرآن الكريم، بجزأين في اليوم، لمدة أربعين دقيقة، مع الاستماع بكثرة للقرآن الكريم، مع اللزوم بورد في اليوم يكون متقارب مع الحزب.

2-الحصن الثاني:

  • يعتبر التحضير المستمر من الحصون القوية التي تساهم في حفظ القرآن الكريم، وتم تقسيمه تحضير أسبوعي، من خلال قراءة الصفحات التي يريد حفظها بالأسبوع الثاني.
  • مساندة هذا في قراءة التفسير، وهذا يساهم لدعم الحفظ، والتجهيز الليلي، حيث يجب على الحافظ تكرار القراءة لمدة 15 مرة.
  • يكون وقت هذا التحضير قبل الذهاب إلى النوم فورًا، لأن هذا يساهم على أن يتذكره باليوم التالي، مع الإضافة إلى للتجهيز القبلي، وهو التكرار في الحفظ قبل إتمام الشروع بالحفظ الجديد، لمدة خمسة عشرة مرة،مع التركيز الشديد لمدة ربع ساعة بكل صفحة من الحفظ، وتجنب النظر إلى المصحف بآخر خمس دقائق.

3-الحصن الثالث:

  • البدء في الحفظ الحديث لمدة ربع ساعة ولا تقل عن ذلك، مع التكرار كثيرًا لأنه يساهم في التمكن من الحفظ وترسيخه.

4-الحصن الرابع:

  • مراجعة القريب، مراجعة الصفحات العشرين التي تكون لاصقة بصفحة الحفظ الجديد كل يوم، حيث يتم ذلك بالتدريج.

5-الحصن الخامس:

  • المراجعة للبعيد، ويتم ذلك من خلال مراجعة الحفظ الذي يتواجد بعد الصفحات العشرين التي تكون لاصقة بصفحة الحفظ الجديد.
  • بمعنى المراجعة للأربعين صفحة الماضية، ويكون تدريجيًا لمرة واحدة في الأسبوع.

الطريقة الرابعة من طرق جديدة لحفظ القرآن

  • وهي إحدى طرق جديدة لحفظ القرآن من خلال التكرار، ويكون هذا عن طريق تكرار أول آية التي يريد الحافظ حفظها عشرين مرة.
  • تكرار الآيات الثانية، كل آية بحدة، لمدة عشرين مرة في كل آية،حتي  وصول الآيات لأربع، وبعد ذلك ربط الآيات الأربع ببعضها.
  • تكرار قراءة الآية عشرة مرة، وبعد ذلك يتم حفظ أربع آيات ثانية.
  • مع التكرار لكل آية عشرين مرة بنفس الطريقة السابقة.
  • ربط الآيات الأربعة الحديثة لعشرين مرة، وثم تكرار ربطهما في الحفظ لمدة عشرين مرة.
  • عندما ننتهي من حفظ الوجه الواحد بالمصحف وقبل الشروع بالحفظ الحديث، تكرار تلك الحفظ لمدة عشرين مرة، إلى أن يثبت في الذهن، مع التشريع في الحفظ الحديث.

شاهد أيضا: خطوات ختم القرآن الكريم في رمضان

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى