معلومات طبية

علاج برودة الأطراف

تعرف معنا علي علاج برودة الأطراف الذي يسعى لمعرفته المصابون بتلك المشكلة حيث تتسبب الإزعاج لكثير من الأشخاص اللذين يعانون من هذه المشكلة، لذا دعت الحاجة لمعرفة الأسباب المؤدية لها لإمكانية تفاديها وصولًا للعلاج الصحيح والأنسب الذي يلائم مختلف الحالات الصحية.

ما هو علاج برودة الأطراف؟

يرجع حدوث برودة الأطراف إلى أن حرارة الوسط المحيط بالشخص تكون منخفضة، مما يؤدي إلى الشعور ببعض البرودة وبالأخص في الأطراف.

من بين الطرق المستخدمة في علاج برودة الأطراف ما يلي:

  • التدفئة الجيدة للجسم وبالأخص الأطراف التي تعد أكثر المناطق من الجسم التي قد تعاني البرودة.
  • من اللازم ارتداء الجوارب والقفازات كوسيلة مساعدة للتدفئة.
  • استعمال بعض الكريمات التي تحد من التورم الذي قد يصيب الأطراف لازدياد برودتها.
  • تجنب تعرض الأطراف للبرودة.
  • علاج برودة الأطراف من الممكن أن يكون من خلال نقع الأطراف بالماء الدافئ، وتلك الطريقة ناجحة للتخلص من آلام البرودة التي تصيب الأطراف.

أسباب الشعور بالبرودة في الأطراف

أسباب الشعور بالبرودة في الأطراف
أسباب الشعور بالبرودة في الأطراف

علاج برودة الأطراف لا يتم على الوجه الأمثل سوى بمعرفة السبب وراء ظهور تلك المشكلة، ومن بين الأسباب الأهم التي تساعد في الإحساس بالبرودة الشديدة خاصةً بالقدمين أو الذراعين، واليدين ما يلي:

  • الاختلاف بدرجات الحرارة والتي قد تحدث بشكل مفاجئ، وقد تكون من الطقس شديد البرودة، إلى مستويات أشد انخفاض بدرجات الحرارة.
  • الاختلال بالأوعية الدموية الناتج عن الطقس منخفض الحرارة، هو الذي يؤدي للبرودة التي تصيب الأطراف.
  • الدم لا يتدفق بالمستوى الكافي للأوعية الدموية بما يؤدي للبرودة بالأطراف، وقد يصاحب هذا تورم المنطقة المصابة بالبرودة.
  • عادة التدخين قد تكون من بين مسببات تلك المشكلة الصحية.
  • المصابون بالمتلازمة المسماة رينود، والتي تعمل على تضييق الأوعية الدموية التي تغذي الأطراف.
  • داء السكري من بين المسببات للإصابة بالبرودة خاصةً باليدين والقدمين.
  • مرض السكري يتسبب في الاختلال للنظام الحراري الخاص بالأطراف.

الأعراض التي تدل عن الإصابة ببرودة الأطراف

علاج برودة الأطراف يكون فور استشعار أي من الأعراض التالية:

  • البرودة الزائدة عن المعتاد، والغير متناسبة مع درجة حرارة الوسط المحيط بالمصاب.
  • التورم قد يصيب الأطراف بما يدل على الانخفاض الشديد لدرجة حرارتها وعدم وصول الدم لها بالقدر الكافي.
  • الإحساس بالحكة يكون مصاحب للشعور بالبرودة في الساقين، والذراعين.
  • قد يتحول لون سطح الجلد للون الأزرق.

المضاعفات الناجمة عن الإصابة

إن تم إهمال علاج برودة الأطراف ، فقد يتسبب هذا في ظهور بعض المضاعفات من بينها:

  • ظهور حبوب وبثور صغيرة على سطح جلد الأطراف.
  • تقرحات مؤلمة تتكون على الطرف المصاب بالبرودة.
  • الالتهابات قد تنتشر بشكل ملحوظ على المنطقة المصابة.

حالات مرضية تحفز ظهور عرض برودة الأطراف

امتدت الحالات المرضية التي تتسبب في إحداث البرودة لمناطق الأطراف لتشمل التالي في النقاط التالية:

  • النقص في نسبة فيتامين ب 12 يعمل على إحداث الضعف بالأعصاب، وقد يسهم ذلك في الشعور بالبرد في طرفي الجسم.
  • الاضطرابات في الأعصاب قد تكون مسببة لتلك المشكلة.
  • الاعتلال الكبدي من بين الأمراض المؤدية للبرودة بالقدمين واليدين.
  • أمراض الكلى تعمل على تخفيض درجة حرارة الجسم والشعور بالبرودة الزائدة.
  • بعض الاضطرابات النفسية كالتوتر والقلق والضغط النفسي.
  • القصور العام بوظيفة الغدة الدرقية من بين آثاره الشعور بالبرودة في الأطراف.
  • الاضطراب العام في شهية الإنسان قد يتسبب في خفض درجة الحرارة للجسم.

علاج برودة الأطراف في المنزل

من بين الطرق المنزلية الفعالة التي تساعد على تدفئة الجسم بشكل عام والأطراف ما يلي ذكره تباعًا:

  • تناول السوائل والمشروبات الدافئة تعمل على بعث الدفء لكافة مناطق الجسم.
  • استخدام الملابس الثقيلة التي تساعد على رفع درجة حرارة الجسم.
  • ضرورة أن يرتدي الشخص المصاب النعال التي من اللازم أن تكون عازلة القدمين عن الأرض، في حال ما إذا كان المنزل غير مفروش بشكل كامل بالسجاد.
  • قبل النوم من المستحب للمصابين ببرودة القدمين أن تنقع أقدامهم في الماء الساخن وهي الوسيلة الأفضل على الإطلاق والأسرع لزوال الإحساس بالبرودة.
  • على المصابين بالاضطراب في الخلايا العصبية عدم استعمال تلك الوسيلة السابقة في التدفئة لأن لديهم بعض الخلل في الشعور بطبيعة ومستوى درجة حرارة الماء المستعمل للتدفئة.

استعمال عشب الزنجبيل في العلاج

علاج برودة الأطراف باستعمال الزنجبيل الذي يعد أحد الأعشاب المستخدمة في تدفئة الجسم عن طريق أن يتم تناوله من قبل المصاب كمشروب دافئ بشكل يومي.

  • الجزء الأكثر استخدام من عشب الزنجبيل يكون الجذر.
  • يفيد بجانب تعزيز شعور الإنسان بالدفء في مقاومة الالتهابات، والحد من الشعور بالغثيان ومنع القيء.
  • الأدوية التي أساسها مستخلصات الأعشاب مثل الزنجبيل أثبتت فعاليته في علاج البرودة التي تصيب القدمين.

من بين المحاذير استعمال الزنجبيل ما يلي:

  • حالات الحمل والرضاعة، والاضطرابات التي تتسبب في حدوث نزيف، ويحذر استعماله مع مصابي السكري، ومرضى القلب.

استعمال نبات القرفة كعلاج طبيعي مساعد للتدفئة

القرفة تعد من التوابل الأشهر، والمستعملة بالبيوت العربية، ولها العديد من الفوائد، والاستعمالات من بينها إمكانية تناولها كمشروب دافئ يعطي الجسم طاقة حرارية تحسن من مستوى حرارته، وتعزز تدفئته.

  • مشروب القرفة الدافئ يضبط مستوى سكر الدم في الجسم.
  • بالنسبة لمن لديهم مستويات من السكر عالية في الدم، تساعد القرفة على التخفيض من تلك النسب.
  • خفض مستوى الكوليسترول الضار بالدم أحد فوائد القرفة.
  • استعمال كمية من القرفة تعادل من اثنين جرام وحتى ثلاثين جرام متاح، وذلك بغليها في المياه النقية وتناولها بشكل يومي بدون التحلية بالسكر الأبيض للحصول على نتيجة أفضل من تناولها.

وصفات مجربة لعلاج برودة الأطراف

من بين الوصفات المجربة والتي من الممكن استعمالها للعلاج وتكون غير مكلفة لجلب الدفء للقدمين، لعلاج الالتهاب مكونات الوصفة التالية:

المكونات:

  • قطع من الزنجبيل الطازج المبشورة ناعم.
  • من الممكن استعمال الزنجبيل المطحون الجاف في هذه الوصفة.
  • عدد ثلاث ملاعق من مكون زيت اللوز الحلو.

طريقة الإعداد للوصفة:

  • إحضار وعاء مناسب للمزج.
  • يوضع المكونين معًا مع الخلط الجيد.
  • يصبح المكونين ممتزجين سويًا بشكل أشبه بالكريم.
  • يتم توزيع الخلطة على الأطراف أو المناطق المصابة بالبرودة والتشقق كذلك.
  • الخلطة يتم تدليك الأطراف بها بشكل جيد.

استعمال الزيت الدافئ

المساج باستعمال الزيت الدافئ قد يكون مفيد جدًا في علاج برودة الأطراف ، كما أنه من بين العوامل المساعدة في أن تستعيد القدمين الإحساس بالدفء.

من بين الزيوت التي يجوز استعمالها زيت الزيتون، وزيت جوز الهند، ومن الممكن دمجها معًا للحصول على النتائج الأفضل والأكثر فعالية.

  • يسخن الزيتين معًا ما لا يزيد عن بضع ثواني باستخدام الميكروويف.
  • يتم عمل مساج للأطراف المصابة بالمرض حوالي عشر دقائق.
  • من الممكن الاستمرار في تلك الوصفة مع ضرورة ارتداء الجوارب، والقفازات عقب التدليك بخليط الزيتون.

علاج برودة الأطراف كان هو ما تعرضنا له في هذا المقال، وقد تناولنا بالشرح في السابق من الفقرات ما يمكن استعماله من مكونات وطرق طبيعية يسهل تطبيقها في المنزل وتهدف للتخلص من تلك المشكلة التي تصيب العديد من الأشخاص، وقد تؤرقهم وتزيد من اضطرابات النوم لديهم.

أقرأ أيضا: تنميل اليدين لمرضى السكر وعلاجه (الاعتلال العصبي المحيطي)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى