الصحة

علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء

يكون الجواب على سؤال كيفية علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء على الأسباب التي تأتي وراء ارتفاع مستواه في جسم المرأة، وفي حالة كان هذا الارتفاع ناتجاً عن استعمال أحد الأدوية الطبية فقد يقوم الطبيب المعالج بتغيير الجرعة المستخدمة، وفي حالة كانت هذه الزيادة في نسبة هرمون الأستروجين ناتجة عن استخدام العلاج الهرموني البديل، فقد يلجأ طبيبك الخاص إلى تغيير العلاج، ويمكنك السيطرة على زيادة هرمون الأستروجين في الجسم في الكثير من الحالات من خلال اتباع رجيم غذائي صحي، أو عند إجراء تدخل جراحيّ، أو بعد استخدام عدد من الأدوية تبعاً لتوصيات الطبيب.

ما هو علاج زيادة هرمون الأستروجين عند النساء؟

بصورة أساسية يرتكز علاج ارتفاع مستوى هرمون الأستروجين عند المرأة على السبب الرئيسي الذي يأتي من ورائه، بينما يمكننا تلخيص ذلك في مجموعة من العلاجات عبر النقاط التالية:

1-علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء عن طريق النظام الغذائي

 

علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء
علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء

تناولي أغذية تساهم في خفض مستويات هرمون الأستروجين في جسم المرأة ومن أبرزها نذكر:

  • بذورالكتان: تتوفر بذور الكتان على مركّبات الليغنان والتي تحتوي على خصائص مضادةً لهرمون الأستروجين وإذ تتعارض مع جميع الإنزيمات التي تتدخل في إنتاجه، فضلاً على أنّها تُعتبر مصدر أساسي للأستروجين النباتي وبإمكانك إضافة هذه البذور إلى السلطات والمخبوزات، وغيرها.
  • العنب الأحمر: قشور العنب الأحمر غنية جداً بمادة كيميائية تُدعى الريسفيراترول أمّا فيما يخص بذوره فهي تحتوي على عنصر البروأنثو سيانيد والتي يكبح إنتاج الأستروجين وبالتالي يساهم في علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء.
  • الحبوب الكاملة: تحتوي الحبوب الكاملة على عناصر البوليفينولات المُضادة لهرمون الأستروجين، فضلاً عن الأستروجين النباتي ويمكنك استهلاك الحبوب الكاملة على هيئة خبز، أو حبوب أو معكرونة ومن بين هذه الشوفان، القمح، والذرة ،والشعير، وغيرها.
  • الأطعمة الغنية بالكبريت: تُعتبر مركّبات الكبريت المتواجدة في كل من البصل والثوم، وصفار البيض من العناصر الممتازة لنشاط الكبد؛ إذ إنّها تساهم في التخلُّص من كافة السموم وجدير بالإشارة إنّه ينبغي عليك استهلاك المأكولات التي تعتنى بصحة الكبد والتي تساهم في علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء.

2-تغيير بعض الأدوية

  • تغيير الأدوية المستخدمة إذا كانت تتسبب في ارتفاع مستوى الهرمون، لكن بالتأكيد ينبغي أن تقومي بذلك بعد استشارة الطبيب المختص، بهدف إيجاد علاجات بديلة.
  • بالمقابل يمكنك اقتناء بعض الأدوية المحددة والتي تساهم في علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء، ولكن دائماً بعد الاستشارة الطبية.

4-استئصال المبيض أو الثدي

  • استئصال المبيض أو الثدي وهذا الأمر متعلق فقط بالنساء اللواتي يمتلكن احتمالية كبيرة للإصابة بسرطان الثدي أو الرحم، وهذا من شأنه التقليل من مستوى هذا الهرمون في جسم المرأة أيضًا.

3– بالجراحة

  • من المحتمل أن يطلب الطبيب المختص منك اللجوء إلى العملية الجراحية بهدف استئصال المبيض وبالخصوص في حالة الإصابة بسرطانات حساسة للغاية تجاه ذلك الهرمون.
  • خضوعك لهذه العملية الجراحية من شأنه التقليل من مستويات هرمون الأستروجين والذي يعمل على انتاجه الجسم.

أعراض زيادة هرمون الاستروجين في الجسم

أعراض زيادة هرمون الإستروجين عند النساء
أعراض زيادة هرمون الإستروجين عند النساء

يمكن تلخيص أعراض ارتفاع هرمون الاستروجين عند النساء في النقاط التالية:

  • يؤثر ارتفاع هرمون الإستروجين عند النساء على المبيض، وبالتالي تضعف عملية الخصوبة ويقل التبويض.
  • كما يقوم بإعاقة حدوث الحمل إذ يؤثر بشكل سلبي على قناتي فالوب وهي المسؤولة بشكل خاص عن خروج البويضات من المبيض.
  • عدم علاج زيادة هرمون الاستروجين قد يؤثر بصورة سلبية للغاية على نشاط الدورة الشهرية ويرفع من آلامها واضطراباتها.
  • تؤثر زيادة هرمون الأستروجين على حجم بطانة الرحم أثناء فترة الحمل وتسبب صعوبة في تأقلم الجنين مع هذا الارتفاع، مما يؤدي إلى إجهاضه.
  • من أبرز أعراض زيادة هرمون الأستروجين في الجسم انقطاع العادة الشهرية وذلك في سن مبكر.
  • تكيس المبيض والعجز الجنسي قد يحدث أيضاً نتيجة زيادة هرمون الاستروجين في الجسم.
  • الصداع والأرق والتوتر.

أسباب زيادة هرمون الإستروجين عند النساء

يقوم الطبيب المختص باختيارعلاج زيادة هرمون الأستروجين عند النساء بالاعتماد على الأسباب، وذلك على النحو التالي:

  • توجد عدة أسباب تسبب زيادة ملحوظة في هرمون الإستروجين في جسم النساء، من بين تلك الأسباب تناول أنماط معينة من الأدوية المخصصة للعلاجات الهرمونية البديلة، وخلال هذه الحالة يحتمل أن يقوم الطبيب المختص بتغيير نمط العلاج.
  • بينما حين يتعلق الأمر بالنساء مرضى السرطان، فإن زيادة هرمون الأستروجين في جسم المرأة من شأنه أن يرفع من حدة الإصابة.
  • لهذا السبب يصف الطبيب المختص أدوية تمنع الارتباط بين هرمون الأستروجين مع كافة الخلايا السرطانية.
  • وفي الكثير من الحالات يلجأ الطبيب المختص إلى وصف أدوية تمنع إنتاج ذلك الهرمون من طرف المبيض.

نصائح هامة للحفاظ على مستوى الإستروجين في الجسم

من المشهور أن الوقاية خير من العلاج، وبالتالي لكي تتفادي الخضوع إلى علاج زيادة هرمون الإستروجين عند النساء من الضروري أن تحاولي المحافظة على مستوياته الطبيعية، وذلك عبر اتباع الإرشادات الآتية:

1-فحص صحة وسلامة الأمعاء بصورة مستمرة

حيث تشير مجموعة من الأدلة العلمية بأن صحة وسلامة الأمعاء لدى النساء قد تلعب دورًا رئيسياً في المحافظة على مستوى هرمون الإستروجين الطبيعي في الجسم.

2-اتباع رجيم غذائي متوازن وصحي

ويأتي ذلك بضرورة التركيز على استهلاك الفواكه والخضروات والتقليل من مقدار الأطعمة المقلية قدر الإمكان فضلاً عن الأطعمة المعالجة وتلك الغنية بالسكريات.

3-خفض مستوى التوتر

إذ أن ارتفاع مستويات التوتر من شأنه أن يتسبب اختلال توازن الهرمونات في الجسم وبالتالي زيادة هرمون الأستروجين.

4-الحصول على قسط كافي من النوم

إن حصولك على ساعات كافية من النوم يعطي جسمك الفرصة السانحة لإصلاح نفسه من أجل علاج مختلف المشاكل التي يعاني منها بما في ذلك عدم توازن الهرمونات.

كيفية تشخيص زيادة مستوى هرمون الإستروجين في جسم الإنسان؟

يختلف مستوى هرمون الأستروجين في الجسم بناء على عمر وجنس الشخص، بالإضافة إلى أن مستوياته وقد تتغير مع اختلاف مراحل الدورة الشهرية والتي تمر منها كافة النساء.

بهدف تشخيص انخفاض أو ارتفاع مستوى هرمون الأستروجين في جسم الإنسان، يقوم الطبيب المختص بطلب تحليل دم من أجل كشف عن أنماط هذا الهرمون المتنوعة، وهي على النحو التالي:

  • الاستراديول: Estradiol
  • الاستريول: Estriol
  • الايسترون: Estrone

كما يعتبر الاستراديول النمط الرئيسي لهرمون الأستروجين، أما فيما يخص النوعين الأخرين فهما ثانويين.

نسبة هرمون الأستروجين الطبيعية

بعد التعرف علي علاج زيادة هرمون الأستروجين عند النساء تعرف علي المستوى الطبيعي لهرمون الأستروجين على النحو الآتي:

1-النساء

المستوى الطبيعي لهرمون الأستروجين عند النساء يعتمد على المرحلة العمرية:

  • الفتيات حتى سن المراهقة

يصل مستوى هرمون الأستروجين الطبيعي إلى 360 بيكوغرام في كل مليلتر.

  • النساء الراشدات

يتراوح مستوى هرمون الأستروجين الطبيعي من 14 إلى 360 بيكوغرام في كل مليلتر.

  • بعد بلوغ المرأة سن اليأس

يكون مستوى هرمون الاستروجين الطبيعي أدنى من 11 بيكوغرام في كل مليلتر.

2-الرجال

أما فيما يتعلق بالرجال فإن نسبة الهرمون الطبيعية تكون كالاتي:

  • الأطفال والشباب المراهقين

يبلغ مستوى هرمون الأستروجين الطبيعية 40 بيكوغرام في كل مليلتر.

  • البالغين

يكون مستوى الهرمون الطبيعي ما بين 10 إلى 50 بيكوغرام في كل مليلتر.

شاهد أيضا: فوائد الأفوكادو للهرمونات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى