معلومات طبية

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان، غددها اللعابية، التي تقع داخل كل خد، في أسفل الفم، وتحت الفك في الجزء الأمامي من الفم، تفرز حوالي ٢ الى ٤ لترات من الألعاب كل يوم، بمجرد شم رائحة طعامك المفضل يمكن أن يجعل الفم مليئاً باللعاب، هذا شيء جيد وتختلط المادة الشفافة، المكونة في معظمها من الماء، بالطعام لتساعد حتى الوجبة الخفيفة الأكثر جفافاً على النزول بسهولة إلى المعدة، وقبل أن تصل إلى المعدة، تبدأ انزيمات خصوصية في اللعاب بتكسير هذا الطعام الى مكوناته البسيطة.

كم نسبة إنتاج اللعاب عند الأطفال؟

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان
كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان
  • يجعل اللعاب العديد من الأنشطة اليومية العادية ممكنة،
  • وذلك بفضل تركيبته الفريدة، بدون اللعاب الذي يحفز براعم التذوق لديك لن تستمتع بأي مذاق في فمك.
  • بالإضافة إلى ذلك، لن يكون المضغ والبلع صعبًا فحسب – بل سيكون خطيرًا، ما الذي يتكون منه اللعاب ولماذا هو مهم جدًا؟
  • فمك، أنفك، لسانك، شفتيك وحتى صندوق الصوت مغطاة بمئات الغدد اللعابية المجهرية، وتساعد هذه الغدد اللعابية الصغيرة على تحرير السائل والاحتفاظ به في الفم،
  • لكن غددك اللعابية الرئيسية تقوم بمعظم الأعمال الثقيلة عندما يتعلق الأمر تدفق اللعاب.
  • إن الغدد اللعابية الرئيسية الثلاث الموجودة في خدودك وفكّك وأرضية فمك هي المسؤولة عن إنتاج ٩٠ في المئة من اللعاب، هذه الغدد -النكفية،
  • تحت اللسان وتحت الفك السفلي -تنتج اللعاب وتوزعه في فمك من خلال القنوات.

شاهد ايضا؛ –الفرق بين نقص الأنيميا ونقص فيتامين د 

إنزيمات لعاب الفم

  • كم نسبة إنتاج اللعاب عند الشخص السليم ينتج 600 ملليلتر من اللعاب كل يوم، وحوالي 99 في المئة من هذا اللعاب هو ماء.
  • أما الـ ١ في المئة الباقية فتحتوي على العديد من المكونات، مثل الصوديوم، الكالسيوم، المغنيسيوم، البوتاسيوم، الجلوبيولينات المناعية، الپروتينات، الأنزيمات، والموسينات.
  • وفي حين أن نسبة قليلة فقط من مكونات اللعاب هذه تؤدِّي وظائف فريدة في الأساس تدعم صحتك، منها البروتينات.
  • البروتينات هي ثاني المكونات الرائدة في اللعاب بعد الماء، على الرغم من أن البروتينات لا تشكل سوى جزء صغير من تكوين اللعاب، إلا أنها تؤدي وظائف عديدة.
  • تعمل البروتينات كخط دفاع أول في القضاء على البكتيريا الفموية وتساعد على تكوين طبقة واقية على أسنانك،
  • ويعتقد أيضاً أنها تساعد في القدرة على التذوق من خلال التفاعل مع مستقبلات التذوق في فمك.

إن الأنزيمات الموجودة في اللعاب هي بروتينات محددة مسؤولة عن إحداث تفاعلات كيميائية في جسمك تساعد على بدء عملية الهضم. على سبيل المثال، تساعد هذه الأنزيمات على تكسير النشويات والدهون في فمك.

اقرأ أيضا: اطعمة تحارب رائحة الفم الكريهة

انزيم الميوسين

  • قد تساوي بين الميوسين وتراكم المخاط الذي يحدث عندما تصاب بالبرد،
  • لكن الميوسين الموجود في اللعاب يساعد في عملية الهضم. وهذا البروتين بالتحديد يساعدك على تناول الطعام والبلع بأمان بإبقاء الفم رطباً.

إنزيمات الإلكتروليتات

  • الإلكتروليتات هي معادن في جسمك، كالكالسيوم والفوسفور والمڠنيزيوم داخل فمك،
  • تساعد هذه المعادن الخاصة على تقوية وتصلب المينا، مما يساعد بدوره على الحد من خطر التسوس.

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا وفوائد ريق الإنسان؟

النسبة
كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان

تعمل جميع مكونات اللعاب معًا لمساعدتك على تناول الطعام والتحدث والحفاظ على نظافة فمك كل يوم، فيما يلي بعض الوظائف العديدة للعاب:

  • الدفاع ضد التسوس
  • غسل بقايا الطعام
  • يسمح لك بالابتلاع والتذوق
  • الحفاظ على أسنانك قوية

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يلعب اللعاب دوراً مهماً في تشخيص المشاكل الصحية، تخبر المعاهدات الوطنية للصحة انه بإمكان الأطباء ان يستعملوا اللعاب لفحص الاصابة بالـ HIV، وقد يتمكنون من استعماله للكشف عن سرطان الفم والحالات الوراثية في المستقبل القريب.

الأمراض الناتجة عن نقص اللعاب

جفاف الفم 

  • جفاف الفم؛ هو الإحساس الذي قد تشعر به عندما يكون لديك نقص في اللعاب.
  • اللعاب هو السائل الذي تنتجه الغدد اللعابية في فمك، فجفاف الفم هو عرض لحالة، وليس حالة في حد ذاتها.
  • في أغلب الأحيان، يكون أحد الاعراض الجانبية لبعض الادوية، مثل مضادات الهيستامين أو مزيل الاحتقان التي تتناولها لعلاج الحساسية أو الزكام.
  • يحافظ اللعاب على صحة الفم والأسنان، حيث ينظف فمك ويبقيه رطباً ويزيل الطعام. يمكن أن يسبب نقص اللعاب مشاكل بما في ذلك:
  1. رائحة الفم الكريهة.
  2. عدم ارتياح.
  3. ثم مشاكل نظافة الفم، بما في ذلك تسوس الأسنان وأمراض الفم الأخرى.
  4. ومشاكل في ارتداء طقم الأسنان.
  5. مشاكل في الكلام والبلع.
  • جفاف الفم شائع، وخاصة بين البالغين الأكبر سناً، حيث يصيب حوالي واحد من كل خمسة من كبار السن كما أن السن أكثر عرضة لتناول الأدوية التي يمكن أن تسبب جفاف الفم.

أسباب نقص لعاب الفم

اسباب
كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان

يحدث جفاف الفم عندما يتسبب شيء ما في تقليل إفراز الغدد اللعابية اللعاب، الأسباب الأكثر شيوعًا لجفاف الفم هي:

  • الأدوية.
  • العلاج الإشعاعي وخاصة سرطان الرأس والعنق.

يمكن لمئات الأدوية (الموصوفة وغير الموصوفة) أن تقلل من إفراز الجسم للعاب،

إذا تحققت من المعلومات التي تأتي مع دوائك، فقد ترى “جفاف الفم” مدرجًا كأثر جانبي.

تشمل بعض الأدوية المعروفة بأنها تسبب جفاف الفم:

  • الأدوية المضادة للقلق ومضادات الاكتئاب.
  • مضادات الكولين، الأدوية المستخدمة لعلاج العديد من الحالات، مثل سلس البول، فرط نشاط المثانة واضطراب الانسداد الرئوي المزمن.
  • مضادات الهيستامين ومزيلات الاحتقان وبعض المسكنات.
  • أدوية معينة لارتفاع ضغط الدم.
  • وأدوية العلاج الكيميائي لعلاج السرطان.
  • أدوية مرض باركنسون.

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا عند الجفاف وتشمل الأسباب الأخرى ما يلي:

  • الجفاف: في بعض الأحيان، يفتقر جسمك إلى السوائل الكافية على سبيل المثال، إذا كنت مريضًا، أو لا تشرب ما يكفي من السوائل، أو تتعرق كثيرًا، فقد تصاب بالجفاف.
  • التنفس من الفم: قد تتنفس من خلال فمك ليلاً، خاصة إذا كنت تعاني من انسداد في الأنف.
  • الحالات الطبية: يمكن أن يكون جفاف الفم علامة على حالة أكثر خطورة، مثل مرض السكري ومرض الزهايمر والسكتة الدماغية ومتلازمة سجوجرن او ما يسمي بمتلازمة شوغرن.

متلازمة سجوجرن (SHOW-Grins) هي أحد أمراض المناعة الذاتية التي تجعل الجسم يهاجم الغدد التي تنتج الرطوبة، يحدث في الغالب عند النساء اللائي تعرضن لانقطاع الطمث.

اقرأ أيضا: أهم فوائد الماء لجسم الإنسان 

كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في حالات فرط اللعاب

كثرة اللعاب
كم نسبة إنتاج اللعاب يوميا في جسم الإنسان

إذا كان جسمك حساساً من شيء ما أو مصاباً بعدوى، فقد ينتج المزيد من اللعاب لإخراج السموم، وهذا بدوره يمكن أن يسيل لعابك.

هناك عدد قليل من الحالات المختلفة التي يمكن أن تسبب هذا التفاعل:

  • الحساسية الموسمية: حكة العيون، وسيلان الأنف، والعطس الذي يصاحب لعابك قد تعاني من الحساسية الموسمية، والتي يمكن أن تسبب أيضًا إفراطًا في إفراز اللعاب.
  • أكثر مسببات الحساسية شيوعا هو العفن، وغبار الطَّلْع -من الأشجار والعشب والحشائش.
  • احتقان الجيوب الأنفية أو التهابات الجهاز التنفسي: يمكن أن تصبح الجيوب الأنفية الخاصة بك -وهي المساحات الهوائية المجوفة داخل العظام التي تحيط بأنفك -ملتهبة بسبب البرد أو الحساسية أو مشاكل الأنف الأخرى.
  • إذا صارت جيوبكم ملتهبة، يمكن أن تُحدث انسداداً ويظهر في نهاية المطاف على شكل العاب.

لأن اللعاب مهم جداً لصحتك الفموية وصحتك العامة، من المهم استشارة طبيب الأسنان إذا كنت تعاني من نقص في تدفق اللعاب، المعروف أيضاً بجفاف الفم، فمص الحلوى الخالية من السكر أو العلكة يمكن أن يحفز إنتاج اللعاب، ولكن ينبغي أن تطلب مشورة اختصاصيين إذا بقيت المشكلة قائمة لتمنع المشاكل الأكثر خطورة، مثل تسوس الأسنان وغيرها.

شاهد ايضا: – أهمية التغذية السليمة للأطفال

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى