علاقتك بطفلك

كيف أحبب ابني في القراءة

كيف أحبب ابني في القراءة، يبحث الآباء عن طريقة مضمونة لتحبيب الطفل في القراءة ولكن هذا يحتاج إلى صبر وأن يبدوا على تعويد الطفل منذ الصغر، ويفضل أن يبدأ الآباء والأمهات هذا عندما يبلغ الطفل عامين ونصف من عمره، لأن هذه الفترة من عمر الطفل يكون استطاع تكوين العديد من الكلمات والألفاظ اللغوية التي يسمعها من حوله ويبدأ في استخدمها، بالإضافة إلى تحسن مستوى قدرته البصرية التي تساعده على التقاط الصور وتمييز الألوان عن بعضها، هذا بجانب معرفة كل شئ باسمه ولهذا نقدم لكم بعض النصائح التي تساعدك في تحبيب ابنك في القراءة.

كيف أحبب ابني في القراءة

كيف أحبب ابني في القراءة

هذا السؤال يسأله العديد من الأمهات والآباء، لأنهم على علم بأن القراءة هي المصدر الأساسي لغذاء العقل وبنائه كما أنها تساعد الطفل على تعلم الكثير عن البيئة المحيطة به بالإضافة إلى تعليم السلوكيات الصحيحة وفيما يلي بعض الطرق التي تساعدك في تحقيق ذلك.

  • يجب أن تخصص الأم نصف ساعة يوميا لقراءة قصة مع الطفل ويفضل أن يكون النور بسيط، وكلما يزيد استمتاع الطفل تزيد آلام في مدة قراءة القصص له.
  • تحديد نصف ساعة على مدار اليوم وتقومي انتي بالقراءة أمامه واجعليه يسمعك بوضوح ويفضل أن يفعل ولده نفس الشئ.
  • يجب أن تقومي باختيار الكتب المناسبة لعمر طفلك، والتي تكون عبارة عن القصص التي تبلغ الطفل رسالة تربوية.
  • يفضل أن تحتوي الكتب على الكثير من الصور لكي يستمتع الطفل عند رؤيتها.
  • عندما يبلغ الطفل من عمره أربع سنوات يفضل اصطحابه إلى المكتبة الموجودة في المدينة، وأعطي له فرصة أن يختار كتاب مفضل لديك.

اشتركي لطفلك في أحد الورش التي تهتم بالقراءة

  • اعطي لابنك كتاب هدية كل شهر وهذا عندما يبلغ من عمره من ست إلى عشر سنوات.
  • عندما يصل الطفل إلى عمر ما بين الحادية عشر والخامسة عشرة اجعليه يختار الكتب المناسبة له ودراسته ويفضل أن تناقشه في الكتب التي يقرأها بهدف تنمية مهارة الحوار والنقاش بشكل مهذب.
  • عندما يوجه الطفل اليكي سؤال اجيبه بكل بساطة وفي حالة توجيه سؤال لا تملك له إجابة، قومي بتحديد موعد للإجابة عليه وابحثي عنه على مواقع التواصل وسوف تحصلي على إجابة مناسبة.
  • اجعلي له الحرية في التعبير عن القصة وشعوره تجاهها.
  • عندما تقومي بقراءة القصص مع طفلك الصغير يفضل تغير الصوت كل مرة يختلف فيها الموقف.
  • في المناسبات قدمي له الكتاب كهدية، وأخبريه بأن الكتب قيمتها بما يوجد بداخلها من معلومات مفيدة.
  • اجعلي زوجك يشاركك في هذا الأمر وأن يقرأ على طفله الصغير بعض القصص هو أيضا.
  • عند الخروج مع الطفل اجعليه يقرأ اسماء المحلات والشوارع واللافتات المنتشرة في كل مكان.
  • قومي بإعطائه فرصة لقص حكاية وشجعيه على ذلك.
  • اجعلي له مكتبة صغيرة يحتفظ بالكتب الخاصة به.
  • يفضل قراءة القصة باللغة العربية الفصحى ثم اشرحي له سوف يفهم معاني القصة جيداً.

نصائح إسلامية لتحبيب الطفل في القراءة

الإسلام يشجع على التعليم وأول ما نزل في القرآن الكريم هو أقر، كما جعل للعلماء مكانة خاصة بين الناس ولذلك يجب أن تعلمي طفلك كل هذا، ومن أهم النصائح لتحبيب طفلك في القراءة هي.

  • حببي طفلك في قراءة القرآن وقم بتلاوته أمامه حتى يقتدي بك.
  • اجعلي وقت مخصص لكم للتحاور في القصص التي قام بقراءتها واجعله يخبرك ماذا تعلم منها.
  • نمي مهارة القراءة لديه، وذلك بشراء المناسب له من الكتب مع عمره.
  • علميه طريقة الكشف عن المعنى الصحيح للكلمات من خلال الاطلاع على المعاجم لذلك أشتري له معجم صغير خاص به.
  • عندما يبلغ عمره فوق العاشرة أخبريه عن علامات الوقف والوصل والفقرات وساعديها فى تغير أسلوب القراءة للأفضل.
  • علمية كيف يفرق بين الأمور الحقيقة والخيال.

تدريب الطفل على القراءة

  • دربي الطفل أثناء قيامه بقراءة قصة أن كتاب باستخدام فن التعبير وذلك بواسطة استخدام اليد وتغير نبرة الصوت بالإضافة إلى تعبيرات العين والوجه حسب كل موقف في القصة.
  • عندما يتمكن الطفل على القراءة وحده، حان الآن تعليمه القراءة بشكل سليم وتعلم مفردات الكلمة المناسبة مع الجملة الذي يقرأها.
  • اجعليه يتعلم القراءة بصمت ويفهم المعني الصحيح ثم يقرأها جهرا لكي ويشرح المعنى الذي تكون لديه عن هذه القصة.
  • اجعليه يتوقف عند الكلمات الجديدة، حتى يتعلم معاني كل كلمة ويتعود على ذلك، ثم اجعليه يتابع القراءة مرة أخرى.
  • علميه طريقة إضافة الكلمة الجديدة في جمل مختلفة بحيث يتغير معناها كل مرة، وهذا التدريب صعب بعض الشئ ويحتاج إلى صبر.
  • اجمعي اصدقائه واعطي له فرصة القراءة أمامهم بكل ثقة مع التعبير عن احداث القصه بدون الشعور بالخجل واغرسي بداخله الثقة بالنفس.

كيف أحبب ابني في القراءة

أهم الأمور التي يجب مراعاتها عند تحبيب الطفل في القراءة

هناك العديد من الأمور التي يجب أن تقوم بمراعاتها كل الأم ترغب في تحبيب ابنها على القراءة، وهذا حتى لا تحصل على نتيجة عكسية وينفرى الطفل من القراءة وتلك الأمور كما يلي.

  • عندما تشعر الأم بأن الطفل ليس لديه رغبة في الإستماع إلى القصص أو قراءته، يجب ألا تجبريه على ذلك.
  • إختيار الأوقات المناسبة للقراءة والذي يكون الطفل مستعد لها نفسيا وبدنيا حتي يستمتع بما تقصه الام عليه.
  • عندما يبدأ الطفل في القراءة أغلقي التلفاز وابعدي الهاتف عنه حتى لا ينشغل بشيء آخر ويستطيع أن يفهم ما يقرأه.
  • يجب أن يكون طفلك شبعان قبل البداية في القراءة، لأنه إذا كان جعان فلن ينتبه إلى ما تقيسه عليه وسوف يشغل تفكيره في تناول الطعام.
  • لاتجعليه يقرأ الكتب وهو يشعر بالإرهاق حيث أنه لا يفهم ما يقرأه بسبب عدم التركيز.
  • لا تجبريه على ترك اللعب مع الأصدقاء من أجل الجلوس للقراء، لأنه يحتاج إلى فترة لهو واستكشاف البيئة المحيطة له.

التشجيعات لطفلك على القيام بالقراءة

  • يجب ألا تكون كل الهدايا المقدمة له عبارة عن قصص وكتب فقط.
  • عندما تاخذيه إلى نزهة لا تذهبوا إلى المكتبة بلا اجعليه هو من يطلب ذلك بهدف القراءة وشراء الكتب الجديدة.
  • لا تمنعي الطفل من أي نشاط آخر يحب القيام به مثل ممارسة التمارين أولا ثم الإستماع إلى القصة أو الجلوس مع ولده فترة قبل الخلود إلى النوم، لانه يعلم بأن القصة يمكن أن تنتظر.

حب القراءة غذاء العقل

قبل التفكير في كيفية أحبب ابني في القراءة يجب أن تخبريه عن أهمية القراءة في حياتنا مثل ما يلي.

  • القراءة تساعد في استكشاف الكثير من الأمور المتعلقة بالكون الذي نعيش به.
  •   كما يحتاج الجسم إلى الطعام فإن العقل يحتاج التغذية وهي القراءة.
  • اخبري طفلك بأن الإسلام شجعنا على القراءة واذكري له سورة العلق.
  • علمي طفلك بأن العلماء هم ورثة الأنبياء حيث ورثوا عنهم العلم.
  • اخبري طفلك بأن القراءة تساعده على بناء شخصية قوية لديه ثقة بالنفس ويستطيع التصرف في كافة الأمور المختلفة.

كيف أحبب ابني في القراءة، سوف تحصل على إجابة هذا السؤال بعد قرأة المقال الذي يشمل كل ما تحتاج إلى معرفته.

شاهد أيضاً:-كيف أكسب طفلي ليصبح شخصية قوية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى