الصحة

ما هي مخاطر استخدام سماعات الأذن وطرق الوقاية منها

مخاطر استخدام سماعات الأذن، إذا كنت من الأشخاص الذين اعتادوا على استخدام سماعات الأذن الخاصة بهم أثناء التنقل في المترو أو الحافلات أو السيارات أو حتى في المكتب أو أثناء العمل على أجهزة الكمبيوتر، ومن كثرة استخدام سماعات الأذن لفترات طويلة تؤدي إلى تمزق الأعصاب ولذلك فأنت بحاجة إلى أخذ استراحة منها بين الحين والآخر، لأن ارتداء سماعات الأذن من الممكن أن يكون قاتلاً لأذنيك، حيث يمكن أن تتسبب كل من سماعات الرأس وسماعات الأذن في تلف السمع، ولكن لديك القدرة على تقليل خطر الإصابة بفقدان السمع.

ما هي أهم مخاطر استخدام سماعات الأذن؟

يوجد العديد من المخاطر التي يمكنك مواجهتها إذا كنت ترتدي سماعات الأذن لساعات طويلة ومنها:

  1. الدوار من اضرار استخدام سماعات الاذن
  • هل تستمع إلى الموسيقى أو تتحدث عبر سماعات الأذن؟
  • بعد ذلك، يجب الحد من استخدامه، حيث يمكن أن تؤدي الضوضاء العالية إلى زيادة الضغط في قناة الأذن وهذا بدوره سيجعلك تشعر بالدوار وهو من مخاطر استخدام سماعات الأذن الشائعة.
  1. فقدان السمع 
  • يعتبر فقدان السمع من أهم مخاطر استخدام سماعات الأذن عندما تقوم بترك سماعات الأذن الخاصة بك موصولة لفترة أطول، سينتهي بك الأمر بإيذاء نفسك.
  • ستصاب بالصدمة لمعرفة أن عادات الاستماع غير الآمنة عبر سماعات الأذن يمكن أن تؤدي إلى فقدان السمع الدائم أو المؤقت.
  • تميل خلايا الشعر إلى فقدان حساسيتها بسبب الاهتزاز وتنحني كثيرًا وهذا يسبب فقدان السمع المؤقت أو الدائم.
  1. التهابات الأذن 
  • يتم توصيل سماعات الأذن مباشرة بقناة الأذن وتمنع مرور الهواء.
  • هذا يمكن أن يؤدي إلى التهابات الأذن.
  • يؤدي استخدام سماعات الأذن إلى نمو البكتيريا وتبقى على سماعات الأذن مما يؤدي الي التهابات الأذن وهي من مخاطر استخدام سماعات الأذن الشائعة.
  • علاوة على ذلك، يمكن أن تصيب الأذن الأخرى أو شخص أخر بالتهابات الأذن.
  • لذلك، تجنب مشاركة سماعات الأذن حيث سيتم نقل البكتيريا نفسها من أذنك إلى الشخص الذي تشاركه السماعات.
  • بعد ذلك، حتى هذا الشخص سيعاني من التهابات خطيرة في الأذن.
  1. طنين الأذن 
  • يمكن أن تتسبب الضوضاء العالية في تلف خلايا الشعر في قوقعة الأذن مما يتسبب في حدوث ضوضاء أو رنين في الأذن أو حتى الرأس.
  • هذه الضوضاء تسمى طنين الأذن وهي إحدى مخاطر استخدام سماعات الأذن.
  • أولئك الذين يعانون من طنين الأذن معرضون لتطوير حساسية عالية حتى لأصوات البيئة الطبيعية وهذا ما يسمى احتداد السمع.

فقدان السمع الناجم عن الضوضاء

فقدان السمع الناجم عن الضوضاء (NIHL)هو إحدى مخاطر استخدام سماعات الأذن حيث يمكن أن يؤدي الضجيج الشديد إلى سرقة راحة بالك، وقد يحدث NIHL ليس فقط بسبب الضوضاء العالية ولكن باستخدام سماعات الأذن لفترة طويلة وبصوت عالي.

لكن كيف؟

  • أذنك هي نظام معقد للغاية، ولكن بعبارات بسيطة، يتم إنشاء الصوت كرد فعل حسي في عقلك بعد اهتزاز الشعر الصغير داخل حجرة في أذنك الداخلية.
  • ينتج عن الاحتكاك بين الأسطح المختلفة حركة في الهواء، وتؤدي هذه الحركة إلى اهتزاز هذه الشعيرات بطرق مختلفة، مما ينتج عنه أصوات مختلفة.
  • تزيد الموسيقى الصاخبة من قوة هذه الاهتزازات.
  • إذا كانت الاهتزازات شديدة جدًا لفترة طويلة جدًا، فلن يتمكن الشعر من التعامل مع الحمل ويتوقف عن العمل.
  • اعتمادًا على المدة التي استمعت فيها إلى الموسيقى، ومدى ارتفاع صوت الموسيقى، يمكن أن يحدث شيئان:
  • أولا: يمكن أن يتلف الشعر وقد يكون قد فقد الحساسية، لكن يمكن أن يتعافى بمرور الوقت وهذا هو السبب في أنك قد تجد صعوبة في الاستماع بعد مغادرة مكان به ضوضاء ولكن في النهاية، يعود سمعك إلى طبيعته.
  • ثانيا: إذا حدث ضرر كبير، فإن الشعر لا يمكن إصلاحه ولقد فقدوا قدرتهم على الاهتزاز مع الصوت وأصبحوا عديمي الفائدة، ولهذا نشعر بفقدان السمع الناجم عن الضوضاء ويصبح الضرر الذي لحق بالأذن دائم.

طرق الوقاية من مخاطر استخدام سماعات الأذن

إذا كنت قلقًا بشأن فقدان السمع، يمكنك تجربة بعض الخطوات البسيطة المختلفة لتقليل خطر تعرض أذنك للتلف من سماعات الأذن.

  1. خفض مستوى الصوت 
  • يعتبر الأمر سهل: ما عليك سوى خفض مستوى الصوت الذي يأتي عبر سماعات الرأس أو سماعات الأذن.
  • ابذل جهدًا للحفاظ على انخفاض مستويات الصوت من المصادر الأخرى، على سبيل المثال عند مشاهدة التلفزيون في المنزل.
  • أيضًا، إذا كنت تشعر أنك لا تستطيع خفض مستوى الصوت بدرجة كافية، فتحقق للتأكد من أن سماعات الرأس لا تحتوي على تحكم منفصل في مستوى الصوت.
  1. استخدم سماعات إلغاء الضوضاء
  • إذا كنت مثل العديد من الأشخاص، فأنت ترتدي سماعات الأذن للتغطية على الأصوات الأخرى وتستمر في رفع مستوى الصوت عندما ترتفع الأصوات الخارجية.
  • للتغلب على هذه الزيادة المستمرة في الصوت، حاول ارتداء سماعات إلغاء الضوضاء.
  • يمكنك تجربة سماعات إلغاء الضوضاء السلبية، والتي تعمل بشكل أساسي من خلال تصميم يحد من الأصوات الخارجية، مثل سماعات الرأس الرغوية عالية الكثافة التي تغلق أذنك من الأصوات الخارجية.
  • يمكنك أيضًا تجربة سماعات الرأس النشطة لإلغاء الضوضاء، والتي تعمل من خلال المراقبة المستمرة للأصوات من حولك وتوليد موجات صوتية تلغي الضوضاء الخارجية بشكل مباشر.
سماعات الغاء الضوضاء من طرق الوقاية من مخاطر استخدام سماعات الأذن
سماعات الغاء الضوضاء من طرق الوقاية من مخاطر استخدام سماعات الأذن

تابع طرق الوقاية من مخاطر استخدام سماعات الأذن

يوجد طرق أخري للوقاية من مخاطر استخدام سماعات الأذن ومنها:

  1. ارتدِ سماعات رأس، وليس سماعات أذن
  • على الرغم من استخدام المصطلحين بالتبادل، إلا أن سماعات الرأس وسماعات الأذن ليسا نفس الشيء حقًا.
  • تشير “سماعات الأذن” إلى الأجهزة الصغيرة، المصنوعة عادةً من السيليكون أو البلاستيك الصلب، التي توضع بإحكام في أذنك.
  • من ناحية أخرى، تشير “سماعات الرأس” إلى نوع الأجهزة التي توضع فوق أذنيك، وعادةً ما تغطي الأذن بأكملها.
  • قد تكون المسافة من الصوت إلى طبلة الأذن ضئيلة للغاية بين سماعات الرأس وسماعات الأذن، ولكنها مهمة على المدى الطويل.
  1. خذ فترات راحة أثناء الاستماع 
  • إذا لم يكن أي مما سبق متاحًا لك، فإن هناك شيئًا بسيطًا أخر يمكنك فعله مثل أخذ فترات راحة من سماعات الأذن الخاصة بك حيث يمكن أن يساعد في منع فقدان السمع الناجم عن سماعة الأذن.
  • كلما استمعت إلى الموسيقى الصاخبة لفترة أطول، زادت فرصتك في إتلاف أذنيك.
  • حاول كل 30دقيقة عمل استراحة لمده 5 دقائق، أو كل ساعة عمل استراحة لمده 10 دقائق.
  1. تعيين حد لحجم الصوت 
  • تسمح لك بعض الأجهزة بتعيين حد مخصص لمستوى الصوت في الإعدادات.
  • على سبيل المثال في iPhone، انتقل إلى الإعدادات > الموسيقى > حد الصوت لتعيين الحد الأقصى.
  • تحقق من إعدادات جهازك أو دليل المستخدم الخاص بك لمعرفة ما إذا كان يمكنك تعيين حد لمستوى الصوت.

متى ترى الطبيب على الفور ؟

إذا واجهت أيًا من الأعراض التالية، فمن الحكمة طلب المساعدة الطبية في أسرع وقت ممكن ومن أعراض ضعف السمع الحاد هي:

  • دوار حاد أو مزمن.
  • ألم وانزعاج في الأذنين.
  • تصريف من الأذنين.
  • ضعف السمع الشديد في أذن واحدة (أو كليهما).

أقرأ أيضا: ضعف السمع عند الأطفال

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى