علاقتك بطفلك

مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه

مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه، يعرف النشاط الزائد بأنه حركات جسمية تفوق الحد الطبيعي أو المقبول به، وذلك بالمقارنة مع سلوك الطفل النشط الذي تتسم فعاليتها بأنها هادفة ومنتجة، فهو ليس مجرد زيادة في مستوى النشاط الحركي ولكنه زيادة ملحوظة، بحيث أن الطفل لا يستطيع أن يجلس بهدوء إلا بصورة شديدة وحديثنا سيكون عن النشاط الزائد الغير المرضي وليس المرضي لأن هذا الأخير يستدعي تدخل الطبيب، فما هي أعراض النشاط الزائد عند الأطفال؟ وماهي طرق علاجه.

أعراض النشاط الزائد عند الأطفال

مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه
مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه

النشاط المفرط والحركة المستمرة الدائمة بصورة عشوائية، وكذلك الحركة دون هدف محدد وكأنه في حالة إثارة دائمة، وأيضاً قد يكون السبب عدم إتمام ما يقوم به من أعمال، ففي أثناء قيامه بعمل ما يأخذه عمل آخر دون إتمام الأول، وأيضاً من أبرز الأسباب قصر مدة الانتباه لديه،  فلا يمكنه التركيز في شيء واحد وقتا طويلا كما لا يمكنه التركيز في أكثر من شيء في وقت واحد، وأيضاً قد يكون السبب كثرة الكلام ومقاطعته لمن يتحدث إليه، التعجل في الرد على السؤال الذي يوجه إليه حتى وإن لم يكتمل السؤال، سرعة النسيان وكثرة الاستعجال، وهذا بالتأكيد يبقى مصدر إزعاج للآخرين في كثير من الأحيان.

أقرأ أيضا: الفرق بين فرط الحركة والتوحد عند الأطفال

أساليب التعامل مع النشاط الزائد

مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه
مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه

توفير مناخ نقي ومناسب يسوده الحب والعطف والحنان والدفيء العائلي، فهذا العنصر هام كثيراً للأطفال ويبني ثقتهم بأنفسهم، تعليم الطفل نشاطات هادفة بمساعدته وتشجيعه على إتمام المهام التي يقوم بها من خلال تحديد الأهداف اليومية للطفل وامتداح أي جهد يبذله وذلك لأن الأطفال يحبون التشجيع بكافة أشكاله، توجيه طاقته من خلال تشجيعه على ممارسة بعض الألعاب الرياضية المفضلة لديه.

كذلك توفير بعض الألعاب التي تحتاج إلى مجهود كبير مثل العاب القفز على الوسائد المطاطية مع مراعاة اختيار الألعاب المناسبة لعمره وقدراته، والاستفادة مما يحبه ويفضله وذلك باستخدام الأشياء والألعاب التي يفضلها لمحاولة جعله أكثر استقرارا، فمثلا إذا كان الطفل يحب كرة القدم فيمكن الاستفادة من ذلك بأن تدعوه إلى اللعب ولكن بشكل مختلف مثل اللعب بهدوء شديد وعند مخالفة ذلك تحسب نقطة عليه ويتم ذلك بجو من المودة والحب والود وأن يشعر دائماً لثقته في نفسه.

أقرأ أيضا: وسائل تعليمية حديثة لرياض الأطفال

أبرز طرق ضبط النفس

مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه
مشكلة النشاط الزائد عند الأطفال وكيفية علاجه

يمكنك أيضاً العمل على تنمية قدرته على ضبط نفسه عن طريق اتباع طريقتين الأولى وهي التدرج بإعطائه مدة محددة بإنجاز فروضه مع التزامه بهذه المدة والثانية طريقة إبرام اتفاقية بين الوالدان والطفل على إنجاز بعض الأعمال والسلوكيات المرغوب فيها والموافق عليها على أن يقدم له الوالدان مكافأة وإذا التزم بأداء هذه الأعمال، فهي عبارة عن حالة مزمنة، تلحق بعدد كبير من الأطفال، وفي الغالب تظل هذه الحالة في مرحلة البلوغ، تحتوي حالة نقص الانتباه عند الطفل على وجود نشاط زائد، وفي الغالب يعاني هؤلاء الأطفال من تراجع كبير في الثقة بالنفس، وكذلك تكوين علاقات سطحية مضطربة، ولكن تقل هذه الأعراض كلما تقدم الطفل في العمر.

هناك بعض النصائح التي يجب إتباعها لتقليل حدوث هذه الحالة ومنها:

  • عليكِ الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على كحول، وعليكِ الابتعاد عن كافة الملوثات بكافة أشكالها.
  • يجب الابتعاد عن عادة التدخين، يجب ألا تشاهدي التلفاز لفترات طويلة.
  • يجب أن تمنعي طفلك من مشاهدة التلفاز وقت طويل، يجب أيضاً عدم وضع طلاء يحتوي على مادة الرصاص.

شاهد ايضا؛ أهمية التغذية السليمة للأطفال

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى