الامومة

هل يمكن حدوث حمل مع تناول حبوب منع الحمل

هل يمكن حدوث حمل مع تناول حبوب منع الحمل يمكن الإجابة بنعم في حالة عدم الإلتزام بمواعيد الحبوب لأن الغرض من حبوب منع الحمل هو زيادة هرمون الإستروجين والبروجيستيرون وهي هرمونات الأنوثة عند النساء فعندما تزداد يحدث توقف عملية الإباضة وبالتالي لا يوجد بويضة صالحة للإخصاب وحدوث الحمل.

 هل يمكن حدوث حمل مع تناول حبوب منع الحمل

نعم هناك بعض السيدات التي اعتادت على تناول حبوب منع الحمل ولكن قد تفاجئ بحدوث الحمل والسبب في ذلك هو عدم إتباع التعليمات الصحيحة لها كأن تأخذها بطريقة متقطعة مما يتسبب في حدوث الحمل إلى جانب عوامل أخرى تكون السبب في فقدان الحبوب لفاعليتها منها:

  • إصابة السيدة بالإسهال الشديد الذي تزيد مدته عن يومان يؤدي إلى عدم قدرة المعدة على إمتصاص الدواء وبالتالي لا يكون له تأثير على منع الحمل كذلك في حالة إصابتها بالقيئ بعد أن تناولت الجرعة بمدة بسيطة ولم تستطع المعدة إمتصاص الدواء.
  • عدم الالتزام بالتعليمات الطبية الدوائية حيث أن حبوب منع الحمل متصلة ببعضها فعند الإنتهاء من الشريط الأول يتم البدء في الشريط الثاني مباشرةً وعند ترك يوم يتسبب هذا اليوم في اضطراب في هرمونات الحمل وقد يحدث الحمل.
  • إذا كانت السيدة لديها وزن مفرط فإن هذه الحبوب لا يكون لها تأثير في منع الحمل لأن السمنة تؤثر على فاعليتها.

هل يمكن حدوث حمل مع تناول حبوب منع الحمل

  • هناك بعض التعليمات التي يجب على المرأة التي تنوي تناول حبوب منع الحمل معرفتها هى أن الدواء له ميعاد معين يجب على السيدة الالتزام به في كل يوم هذا الميعاد هى التي تحدده فيجب الإلتزام بهذا الموعد.
  • وإلا سيحدث الحمل رغم تناول حبوب منع الحمل كذلك نسيان حبة من حبوب منع الحمل يساعد في حدوث الحمل.
  • فإذا كنتي من الأشخاص الذين يصيبهم النسيان المتكرر فهذا العلاج لا يناسبك لمنع الحمل لأن من شروطها الإلتزام بالموعد وعدم النسيان.
  • لابد من معرفة أن هناك بعض الأدوية التي تؤثر بالسلب على فاعلية حبوب منع الحمل إذا كنتي تتناولي هذه الأدوية بانتظام فمن الممكن أن يحدث حمل وحبوب منع الحمل لا تناسبك واختاري وسيلة أخرى لمنع الحمل ومن هذه الأدوية:
  • تناول دواء الريفامبيسين وهو دواء من أدوية المضادات الحيوية.
  • الأدوية المتخصصة في علاج الصرع مثل الفينوباربيتال والفينياتوين والكاربامازيين وغيرها.
  • الأدوية التي تعالج الفطريات والبكتيريا مثل جريزوفولفين.
  • إذا كانت السيدة مصابة بمرض الإيدز وتتناول أدوية له.
  • إعتياد السيدة على تناول مشروب من عشبة القديسين.

ماذا لو حدث حمل مع استمرار تناولت السيدة حبوب منع الحمل؟

هناك الكثير من الدراسات التي ذكرت أن لا يوجد ضرر إذا حدث حمل وكانت السيدة تتناول حبوب منع الحمل فلا يؤثر على تكوين الجنين وتأثيره على صحته ولكن عليها التوقف فورًا بعد معرفتها بالحمل.

هل يمكن استخدام حبوب منع الحمل لتأخير الدورة الشهرية أو منع نزولها؟

نعم تساعد حبوب منع الحمل في تأخير الدورة أو منع نزولها إذا تم تناول الحبوب الوهمية السبعة قبل تناول الحبوب الفعالة وعددها واحد وعشرين حبة ،الشريط مقسم إلى سبع حبوب واحد وعشرين فعالة يتم تناولهم في البداية يليهم سبع حبوب وهمية تساعد في نزول الدورة فلكي أن تختاري النظام العلاجي الذي يناسبك فإذا كنتي تريدي منع نزول الدورة عليكي باتباع نظام جميع الأيام حبوب فعالة وإذا كنتي تريدي تأخير الدورة الشهرية فهناك نظام علاجي هو تناول أربعة وعشرين حبة من الحبوب الفعالة وأربع حبات من الحبوب الوهمية.

 بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل؟

بعد أربعة عشر يوم من التوقف عن تناول حبوب منع الحمل يبدأ التبويض في العمل مرة آخرى ومن الممكن أن لا تأتي الدورة الشهرية ويحدث الحمل وعليك التأكد من ذلك.

لا تقلقي بشأن الأقاويل التي تذكر أن بعد الحمل الذي يلي التوقف عن الحبوب يمكن أن يتعرض للإجهاض فهذه أقاويل خاطئة في الهرمونات الموجودة في الحبوب يتخلص منها الجسم فور التوقف عن الحبوب

هناك بعض النساء التي تأخر الحمل لديهم بعد التوقف عن تناول الحبوب لعدة أشهر فلا يشترط أن يحدث الحمل فورًا فلا داعي للقلق.

شاهد ايضا:-11 سبب وراء تأخر الدورة الشهرية بخلاف حدوث حمل

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى