الصحةالرشاقة والدايت

كيف أعرف الرجيم المناسب لجسمي

كيف أعرف الرجيم المناسب لجسمي

كيف أعرف الرجيم المناسب لجسمي !

في الحقيقة كنت سأتحدث في هذا المقال عن أنواع الحمية المناسبة للجسم لأحيب عن هذا  السؤال الشهير .

.ثم طرحت على نفسي السؤال الآتي : هل حقا يمكنني ذلك ؟!

تصفحت الكثير من المقالات و شاهدت كثير من المصادر و خرجت باستنتاج واحد أخير و هو :

لا يوجد شخص يمكن أن يحدد الحمية المناسبة لجسمك أنت بالذات غير الطبيب المختص !

 

لماذا :

لأن جسم الإنسان في تركيبته معقد جدا و تختلف الأجسام و حاجياتها عن بعضها البعض .

حتى الأخصائي نفسه يحتاج لمجموعة من التحاليل الدقيقة و شرح ليجيب عن سؤال : ما طبيعة جسم هذا الشخص ؟

ثم من خلالها يعمل على تنسيق مجموعة من القواعد مبرمجة حسب نظام جسمك تصبح من خلالها حصيلة ما يدخل إلى الجسم أقل من حصيلة ما يحرق خارجه .

و حتى تلك الحميات التي نشاهدها في مقالات من المواقع ؛ و أيضا تلك المشروبات التخسيسية المصنوعة من الأعشاب … كلها ليست فعالة بالضرورة في جميع الأجساد !

لذلك من هذه الناحية أنصحك بشدة عرض حالتك على الطبيب المختص في التغذية … هذا سيكون مفيدا حتى من باب التفقد إذا كان جسمك بخير و يمكنك البدء في حمية .

أما الآن فدعني أقدم بعض النصائح الهامة و الأساسية جدا إذا أردت ان تفقد الوزن ؛ لن أعطيك حمية …

لكن سأعطيك أساسيات تسهل عليك النظام أو الخطة التي سيرسمها لك طبيبك .

أولا و قبل كل شيئ ؛ نفسك !

كثير منا يعتقد الناس ان السمنة تأتي لأسباب بيولوجية تتمثل في زيادة الدهون أو ما شابه , لكن الحقيقة ليست كذلك خاصة لفئة النساء . هل سمعت من قبل بالأكل العاطفي ؟!

دعني أبسطه على أنه الأكل بدوافع غير الجوع … أي أننا نأكل بسبب الفراغ العاطفي أو القلق أو التوتر .

إنها محاولة غير مباشرة و مؤقتة لقتل المشاعر السلبية و يكون غالبا بطلها هو السكر و جميع مشتقاته .

لأنه يساعد على إفراز هرمون السعادة في الدماغ مما يخفف الشعور السلبي !

هناك أيضا كثير من المرات نعتقد فيها أننا جائعون لكننا في الواقع عطشون و نحتاج للماء .

كذلك ؛ نسبة كبيرة من السمنة لا تحدث بسبب الأكل نفسه .

إنما بسبب طرق الأكل و أوقاته ؛ و كذلك سرعة الأكل إضافة للعامل الأساسي المقابل : معدل الحركة مقابل كمية الأكل ، و أوقات شرب الماء أيضا !

أفضل غذاء لبشرة صحية ولامعة

إذن ،

فإن أردنا ان نقدم نقاط أساسية تسهل عليك الامر فإنها كالتالي :

  •  لا تأكل بسرعة و خذ وقتك في مضغ الطعام ؛ يقال أن مضغ الطعام بتأني سيسرع من إفراز هرمون الشبع ; صدق او لا … قد يحدث ذلك قبل أن تنهي الصحن !
  • – لا تشرب الماء مباشرة بعد الطعام ؛ لأن ذلك ببساطة : كارثة . سينتفخ بطنك و تزيد الغازات و السعرات خاصة إذا أكلت أكلا دسما .
  • عدل مزاجك و لا تحرم نفسك لدرجة التعذيب ؛ عندما تتبع حمية إجعل لنفسك مكافأة بعد الوصول لأهداف متقطعة في الحمية . كلما وصلت لديك فرصة لأكل طبقك المفضل خارج قيود الحمية .

لا يعني ذلك ان تعود للصفر أو تستسلم كليا لكن ذلك سيساعدك على المقاومة .

  • تخلى عن كل ما يمكنك التخلي عنه فيما يخص عادات الأكل الفاسدة الأكل قبل الطعام ؛ و إن لم تعرفها أجري بحث عن الأمر لتجيب عن السؤال التالي : ما الذي أفعله  دون قصد لكنه يساهم في زيادة الوزن ؟

مثال على ذلك شرب الماء أثناء و بعد الطعام ؛ الأكل أمام التلفاز و قبل النوم مباشرة … كل هذا لا نريده .

  • تخلى عن جرعة السكر في الحليب و القهوة او الشاي لأنها في جميع الأحوال غير مفيدة .
  • أترك عنك عن الأكل الليلي .
  • و أخيرا : ركز كثيرا على مسألة الحركة ، لأن الحركة ستخفف عليك ثقل و ظغط الحمية و نرفع قدرة تحملك و تمتعك بالتقدم .

ترفع ثقتك بنفسك و تعزز حبك للنجاح في هذا الامر .

و تذكر دائما : روتين غذاىي ذو جودة عالية و بدون حمية قد يكون فعالا جدا على المدى الطويل أفضل بكثير من روتين رديئ مليئ بالعادات الفاسدة و إتباع حمية صارمة . 

  • لا تقلق ! جسمك ليس آلة يمكنك التحكم فيها كما تتوقع , هناك أشياء لا يفهمها بنو الإنسان إلى يومنا هذا … لذلك كن مرنا و لا تحكم على أدائك أو جسمك من أول وهلة من الحمية لأن الإعتياد يأخذ مدة طويلة ثم ضع في الحسبان أنك قد تنتكس في أي دقيقة و جهز نفسك لتقبل و تدارك الأمر دون إحباط .

الخلاصة

في الأخير أذكرك بزبدة ما أريد قوله : إذا كنت تبحث عن حمية مناسبة على الأنترنت فأنا أذكرك أن لجسمك خصوصيات لا تعلمها المواقع التي تبحث فيها , لذا سيكون رائعا لك ان تزور طبيبا مختصا بالتغذية و تبدأ رحلتك بطريقة صحيحة نحو هدفك .

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى